مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب
آخر تحديث 14:57:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معلمات يتجهن إلى مواقع التواصل الاجتماعي

مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب

مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب
أبوظبي -صوت الامارات

تحوّلت مدارس حكومية وخاصة إلى استراحات للنوم، وقراءة القرآن، وتبادل الأحاديث حول طرق الطبخ من قبل المعلمات، في ظل الغياب الكلي والجزئي للطلاب، وعدم وجود مهام تدريسية للمعلمين والمعلمات، وإلزامهم بالحضور والانصراف وفق مواعيد الدوام المحددة، إلا أن المعلمين لا يرون أنها تقصيرٌ في أداء واجبهم أو هدر للوقت، إنما استغلال كامل له في ظل انقطاع الطلبة عن الدوام المدرسي.

وكانت من بين الممارسات التي لجأ إليها معلمون للتكيف مع غياب الطلبة عن المدارس الحكومية في دبي والمناطق الشمالية، استخدام الفصول المدرسية للنوم، والبعض اتجه إلى قراءة القرآن، وعلى الطرف الآخر تجمعت معلمات لمناقشة وصفات الطعام، استغلالًا للوقت الذي يقضونه دون مهام تدريسية.

وانتقد ذوو طلبة ممّن حرصوا على إرسال أبنائهم للمدارس، اتجاه معلمين إلى النوم خلال فترة الدوام المدرسي، بسبب تدنّي أعداد الطلاب، مؤكدين أن على المعلم القيام بمهمته التدريسية كاملة، حتى في حالة حضور طالب واحد للصف.

وخالفت مدارس خاصة موعد نهاية الدوام المقرر سلفًا حسب التقويم المدرسي، المعتمد من مجلس الوزراء، وأنهت المناهج والامتحانات لطلابها قبل 20 يومًا كاملة من نهاية العام الدراسي.

اللجوء إلى النوم، ليس تقصيرًا في أداء الواجب، بحسب معلمين في مدارس حكومية وخاصة أشاروا إلى أن "هذه الممارسات فرضتها عليهم الفصول الخاوية من الطلبة، خصوصًا أن اليوم الأول في رمضان شهد غياب طلبة وصل إلى 100% في بعض المدارس".

وأكدوا أنهم على أتم استعداد للقيام بمهامهم كاملة، في حال وجود الطلاب، وحرصهم على الالتزام بالحضور.

وفي الفجيرة، وأمام الفصول الخاوية، اتجهت معلمات للبحث عن وصفات الطبخ ومواقع التواصل الاجتماعي، طلبًا للتسلية.

"نظل حتى الساعة الثانية بعد الظهر، على الرغم من عدم وجود مهام يومية يمكن أن ننشغل بها"، وفق معلمة برياض الأطفال في الفجيرة (ن.هـ.أ)، التي قالت إن "مهنة التعليم مرتبطة بدوام الطلبة، وإنهن أنهين كل المهام الوظيفية المطلوبة، وسيبقين لمدة شهر بعد انتهاء الدوام الرسمي للطلبة دون مهام واضحة يمكن أن يتجهن إليها". وتقول موجهة مرحلة رياض الأطفال في منطقة الفجيرة التعليمية، منى شاهين الحمادي، إن "المعلمات سيقمن بإعداد خطة تشغيلية كاملة في كل مدرسة، إضافة إلى تقييم أداء المعلمات من قبل الإدارة، وتاليًا وضع خطة جديدة تشمل أمور الموارد البشرية والخدمات المتوافرة في المدرسة، إضافة إلى استعدادهن للعام المقبل".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب مدارس تتحول إلى استراحات للنوم بعد تغيّب الطلاب



إطلالات حفل جوائز الغولدن غلوب على مر الزمن

باريس - صوت الإمارات
على مرّ السنوات، تحوّلت مناسبة حفل جوائز الغولدن غلوب The Golden Globe Awards من حفل تكريمي للفنانين والممثلين على أعمالهم، إلى حفل ينتظره عشاق الموضة حول العالم للتمتّع بإطلالات حفل الغولدن غلوب للنجمات على السجادة الحمراء والتي تتميّز كل عام بالأناقة والسحر وتحمل توقيع أشهر وأهم دور الأزياء العالمية.جمعنا لكن مجموعة من أجمل إطلالات حفل الغولدن غلوب على مرّ الزمن، قبل إنتشار فيروس كورونا الذي حرمنا من التمتّع بالمهرجانات الكبيرة، والتي إن كانت تحصل فبحضور محصور أو تحوّلت إلى حفلات إفتراضية. تركت العديد من النجمات علامات فارقة لا تُنتسى في عالم الموضة من خلال إطلالات حفل الغولدن غلوب، مثل جينيفر لوبيز التي تخطف الأنظار تقريباً كل عام دون إستثناء بإطلالاتها الساحرة، فيما أحدثت بعض النجمات صدمة على السجادة الحمراء بإطلا...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 23:14 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 01:04 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

إسماعيل مطر يشارك في تدريبات المنتخب بـ " قناع وجه"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates