إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها قتلت والدها بسبب قسوته
آخر تحديث 00:57:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كانت في حالة دفاع عن النفس حينما وقعت الحادثة

إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها قتلت والدها بسبب قسوته

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها قتلت والدها بسبب قسوته

إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها
روما - صوت الامارات

أطلقت النيابة الإيطالية سراح فتاة في الـ19 من عمرها من الإقامة الجبرية في منزلها، بعد قتلها والدها الذي كان يعاملها بعنف وقسوة في منزلهما في روما، ووكانت ديبرا سياكواتوري في حالة دفاع عن النفس حينما وقعت حادثة اعتداء منزلي عليها، بحسب ما قاله الادعاء.

واُتهمت الفتاة أول الأمر بالقتل عن طريق الخطأ، ولكنها الآن تواجه تهمة أقل، هي الإفراط في الدفاع المشروع عن النفس، وربما تسقط عنها هذه التهمة أيضا، حيث قال الادعاء في فرانسيسكو مينديتو، إنها توسلت إلى والدها مرات عديدة أن يوقف الإساءة إليها وإيذاءها، موضحًا: "يحتمل أن يطلب قاضي التحقيق خلال الأسبوعين المقبلين إغلاق القضية، لأن الفتاة، بحسب ما نعرفه الآن عنها، تصرفت بدافع الدفاع عن النفس".

"حياة في الجحيم"
وأثارت القضية تساؤلات عن العنف الأسري في إيطاليا، ومن بينها قضية الدفاع عن النفس، ومتى يمكن استخدام مثل هذا ذريعة.

وكان الوالد في 41 من عمره، وهو ملاكم سابق، عرف بأنه رجل عنيف. وقد قضى فترة في السجن بعد إدانته بالاعتداء على ضابط شرطة في 2016، وقال أهل زوجته إنه ظل يضرب ابنتهم 20 عاما.

وقالت ديبرا سياكواتوري أيضا إنها عانت لسنوات من الإساءة والإيذاء الجسدي، لكن أمها لم تبلغ الشرطة خوفا من أخذ ابنتها منها، حيث دعمت عائلة الزوجة الفتاة في دفاعها عن الأسرة.

كيف مات الوالد؟
أفادت تقارير محلية بأن الوالد عاد إلى المنزل مخمورا في الساعات الأولى من نهار الأحد، وظل يصرخ على ابنته وزوجته لساعات.

وحبست الابنة نفسها في غرفة مع جدتها لمنعه من التهجم عليها. ولكنه عندما اقترب منهما، بحسب ما قاله الادعاء، حذرته الابنة، قائلة: "أبي، توقف، لا داعي للمزيد من العنف"، ثم واجهت والدها وضربته على رأسه. وكان قد علمها الملاكمة، وكانت شديدة الولع بها.

وحاولت أن تغادر المنزل مع أمها وجدتها، ولكن والدها هددهم، بحسب ما قاله الادعاء. ثم ضربته وطعنته في رقبته بسكين أخذتها من المطبخ، مما أدى إلى إصابته إصابة قاتلة، ومات الوالد بسبب النزف بالرغم من محاولة الفتاة وقف الجرح عندما كان يرقد في مدخل المبنى، ونقل الادعاء عن شهود سمعوا الفتاة قولهم إنها قالت له في تلك اللحظة: "لا تتركني، إنني أحبك"، وسوف يقرر القضاء في الأيام المقبلة إن كانت قضية ديبرا سياكواتوري ستغلق أو لا.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

إندونيسيا تقرر نقل عاصمتها خارج جزيرة جاوة

وفاة 270 موظفًا بسبب الإرهاق خلال الانتخابات في إندونيسيا

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها قتلت والدها بسبب قسوته إيطاليا تُطلق سراح فتاة في الـ19 من عمرها قتلت والدها بسبب قسوته



تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق

يولاندا حديد في إطلالات نافست بها بناتها جيجي وبيلا

واشنطن ـ رولا عيسى
يولاندا حديد أو يولاندا فوستر والدة جيجي وبيلا كانت احدى أكثر عارضات الأزياء شهرة وأيضاً عُرفت في أميركا من خلال مشاركتها في برنامج عن تلفزيون الواقع، وبالرغم من أنها بلغت عامها الـ 56 غير أنها مازالت تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق وكثيراً ما عبرت كلاً من جيجي وبيلا أنهما ورثتا جمالهما من والدتهما. وفي مناسبات مختلفة شاهدناها في اطلالات أنيقة ومتنوعة نافست بها بناتها ان كانت على السجادة الحمراء أو في اطلالات الستريت ستايل. حيث والى اليوم مازالت يولاندا حديد Yolanda Hadid تعتمد الاطلالات التي تجمع بين الأناقة والعصرية وفي المناسبات الرسمية على سبيل المثال تختار موديلات الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً أو تعتمد اطلالات في فساتين سهرة أنيقة وناعمة. أما في اطلالات الستريت ستايل تختار التنسيقات العصرية ذات الطابع الشبا...المزيد

GMT 02:24 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة
 صوت الإمارات - 6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة

GMT 14:13 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا
 صوت الإمارات - 6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا

GMT 12:22 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

نصائح هامة لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي
 صوت الإمارات - نصائح هامة لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي

GMT 23:45 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

الفرنسي جان كلير توديبو مدافع برشلونة ينتقل إلى شالكة

GMT 23:38 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

تعيين تشارلز أكونور مديرًا فنيًا لمنتخب غانا

GMT 03:58 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"الأرشيف وعلم المصريات" ندوة في المركز البريطاني الخميس

GMT 02:48 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

الأوبرا المصرية تحيي ذكرى أسمهان 29 كانون الثاني

GMT 08:08 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تشيلسي يطلب ضم دانك لويس دانك مدافع فريق برايتون

GMT 18:47 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

برشلونة يُؤكِّد غياب لويس سواريز بعد خضوعه لعملية جراحية

GMT 17:46 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

وزيرة الثقافة تكرم أعضاء لجنة تحكيم "القاهرة للشعر"

GMT 03:34 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

نادي باير ليفركوزن الألماني يمدد عقد مديره الفني حتى 2022

GMT 00:34 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

مارتن سكورسيزي على أعتاب رقم قياسي بحفل "غولدن غلوب" 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates