الوطني للأرصاد ينفذ 20 طلعة استمطار خلال الربع الأول للعام الجاري
آخر تحديث 03:05:57 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رادارات جوية متطورة لرصد السحب على مدار الساعة

" الوطني للأرصاد" ينفذ 20 طلعة استمطار خلال الربع الأول للعام الجاري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - " الوطني للأرصاد" ينفذ 20 طلعة استمطار خلال الربع الأول للعام الجاري

المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل
أبوظبي - صوت الإمارات

نفذ المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل خلال الربع الأول من العام الحالي 20 طلعة استمطار، فيما نفذ خلال العام الماضي 193 طلعة استمطار، واستمرت كل عملية استمطار ما بين 2 - 3 ساعات، خلالها تم إطلاق ما يقارب 3145 شعلة ملحية ليتم تلقيح أغلب السحب التي تكونت على الدولة وتوافرت بها شروط التلقيح.

وتبنت دولة الإمارات مشروع الاستمطار منذ بداية التسعينيات لزيادة الحصاد السنوي لمياه الأمطار، في خطوة نحو زيادة المخزون المائي الجوفي، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن عملية تلقيح السحب تزيد من نسبة الهطول المطري من السحابة ما بين 15 - 35%، وذلك اعتماداً على شفافية الغلاف الجوي ونقائه من الشوائب العالقة، التي تتدخل أصلاً في الصفات الفيزيائية والكيميائية للسحاب.

وعملية التلقيح تهدف إلى تحفيز السحب الركامية لإدرار أكبر قدر ممكن من المياه، بالإضافة إلى إطالة عمر السحب الركامية التي تأخذ كل واحدة ما يقارب 45 دقيقة لتبدأ سحابة ركامية أخرى بالتكون.

وأكد خبراء الطقس ومزارعون وأكاديميون جدوى برنامج الاستمطار المطبق في الإمارات من حيث زيادة نسب الهطول المطري، وفقا لما أكدته الدراسات العلمية، مشيرين إلى أن دراسة أثرها على أرض الواقع يتطلب ما لا يقل عن 20 عاماً من المتابعة عن كثب، لتحديد أثر طلعات الاستمطار في زيادة نسب الهطول المطري، لتدخل عوامل جوية مختلفة تساهم في تحقيق الاستفادة من عمليات الاستمطار.

كانت دولة الإمارات من أوائل دول منطقة الخليج العربي التي قامت باستخدام تقنية تلقيح السحب التي اعتمدت أحدث التقنيات المتوافرة على المستوى العالمي، وذلك باستخدام رادارات جوية متطورة، تقوم برصد السحب على الدولة على مدار الساعة، بالإضافة إلى استخدام طائرات خاصة يتم تزويدها بشعلات ملحية، تم تصنيعها لتتلاءم مع طبيعة السحب من الناحية الفيزيائية والكيميائية التي تتكون داخل دولة الإمارات، والتي تمت دراستها مسبقا خلال السنوات الماضية قبل البدء بتنفيذ عمليات الاستمطار.

وأوضح مدير إدارة البحوث والتطوير والتدريب في المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل عمر اليزيدي ، أن نجاح عمليات الاستمطار في زيادة مياه الأمطار على الدولة تعتمد على تكرار تكون السحب الركامية، فعلى سبيل المثال نجد أن نسبة تكون السحب الركامية قد يختلف من فصل إلى آخر، ومن سنة إلى أخرى، الذي يعتمد بشكل أساسي على الأحوال الجوية المصاحبة لأنظمة الضغط الجوي السائدة على المنطقة، وبشكل عام فهي تسهم بشكل أو بآخر في توفير المياه.

وأكد اليزيدي أن الدراسات التي أجراها المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل بالتعاون مع المركز الوطني لبحوث الغلاف الجوي في أميركا، أكدت أن مناخ دولة الإمارات فريد من نوعه، ويوفر السبل لنجاح عمليات الاستمطار، حيث إنه يوجد أكثر من 140 يوما من السنة تعد أياما ماطرة. كما أن توزيع السحب الركامية على مختلف مناطق الدولة والتي تتواجد بكثرة على المناطق الشمالية والجبلية تزيد من فرص نجاح الاستمطار ويزيد فرص زيادة نسبة المياه الجوفية.

وأوضح عمر اليزيدي، إن إجراء عمليات تلقيح السحب يتطلب وجود بنية تحتية متكاملة متخصصة في هذا المجال، التي تشمل وجود شبكة محطات رصد أرضية، تقوم برصد عناصر الطقس على مدار الساعة، التي تشمل كلاً من درجة الحرارة الجافة ودرجة الندى والضغط الجوي والرياح وسرعتها واتجاهها، وشدة الإشعاع الشمسي، بالإضافة إلى مقاييس لكميات الأمطار.
وأكد أنه في سبيل إنجاح هذا البرنامج استثمر المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل في إنشاء بنية تحتية للاستمطار تشمل شبكة تضم أكثر من 60 محطة رصد جوي موزعة استراتيجيا على أنحاء الإمارات كافة وشبكة رادارات جوية واسعة وست طائرات حديثة لعمليات استمطار الغيوم.

وأوضح عمر اليزيدي أنه عبر شبكة الرادارات الجوية تتم مراقبة السحب الماطرة والتي تستخدم في توجيه طائرة الاستمطار لوضعها في المكان المناسب داخل السحاب، حيث يقوم الرادار بتشريح السحابة إلى مقاطع عرضية متعددة يتم من خلالها معرفة أماكن الرياح العمودية داخل السحاب، كما يتم أيضاً معرفة أماكن الأمطار المتوقعة وأماكن حدوثها وشدتها في الوقت نفسه.

وبعد دراسة الأحوال الجوية والتي تبدأ عادة مع بداية الصباح يتم التعرف إلى الحالة المتوقعة على الدولة، وتتم دراسة إمكانية تكون السحب الركامية التي تستهدف بالعمليات الجوية، ثم يتم الإبلاغ عن فرصة تكون هذه السحب ومن ثم وضع الطيارين في حالة جاهزية وتنبيههم بالوقت المتوقع والمناسب لبدء إجراء هذه العمليات.

ويضم المركز ست طائرات من نوع بيتشكرافت سي 90 مجهزة بأدق الأجهزة مع حاملات خاصة للشعلات الملحية، كما يضم 6 طيارين مدربين على التعامل مع السحب الركامية ذات الخطورة في تواجد الرياح الصاعدة التي تتخللها مطبات هوائية شديدة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 الوطني للأرصاد ينفذ 20 طلعة استمطار خلال الربع الأول للعام الجاري  الوطني للأرصاد ينفذ 20 طلعة استمطار خلال الربع الأول للعام الجاري



أزياء تجمع بين الأناقة والرقي لرمضان 2021 من وحي النجمات

واشنطن - صوت الإمارات
مع حلول شهر رمضان المبارك، تبحث أغلب النساء عن إطلالة فخمة ومحتشمة، تجمع بين الأناقة والرقي، للظهور بها في الخروجات اليومية، سواء أثناء الذهاب إلى العمل، أو خلال المشاوير النهارية، أو في حال استقبال العزومات في المنزل أو خارجه من وحي النجمات العربيات، لتظهري بإطلالة فخمة وراقية في خروجاتك اليومية:رغم قلة ظهورها الإعلامي، وحرصها على عدم نشر الكثير من الصور الشخصية لها عبر صفحتها الرسمية على موقع إنستجرام، إلا أن شريهان تستطيع دائماً أن تخطف الأنظار إليها بإطلالاتها الراقية والمميزة. ويُمكنكِ أن تستوحي هذه الإطلالة الناعمة من شريهان، لخروجاتكِ الرمضانية، بتنسيق تنورة طويلة بتصميم A line، ذات نشقات مُطبعة بالزهور والرسمات الهندسية، باللونين الأبيض والأسود، مع قميص أبيض أو باللون الأوف وايت.ونسقت شريهان مع إطلالتها الأنيقة...المزيد

GMT 23:53 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية
 صوت الإمارات - سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية

GMT 23:27 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة
 صوت الإمارات - جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة

GMT 03:19 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي
 صوت الإمارات - إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي

GMT 22:30 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة
 صوت الإمارات - صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة

GMT 23:34 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 صوت الإمارات - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 23:25 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

مجموعة من أفكار الديكور لغرف النوم باللون الكريمي
 صوت الإمارات - مجموعة من أفكار الديكور لغرف النوم باللون الكريمي
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates