بلدية أبو ظبي تحصل على تطبيق إشاردات الأيزو 26000
آخر تحديث 05:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بلدية أبو ظبي تحصل على تطبيق إشاردات "الأيزو 26000"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بلدية أبو ظبي تحصل على تطبيق إشاردات "الأيزو 26000"

بلدية أبوظبي
ابوظبي – راشد الظاهري

حصلت بلدية أبوظبي، على مستوى متقدم في تطبيق إرشادات "الأيزو 26000"، في مجال المسؤولية الاجتماعية، إذ تعد البلدية الأولى على مستوى حكومة أبوظبي التي تحصل على هذه المرتبة المميزة في هذا المجال.

كما حصلت البلدية، على شهادة" أم في أو 8000"، إذ تكون المؤسسة الحكومية الأولى على مستوى الدولة التي تحصل على هذا الاعتراف العالمي.

وأكّد المدير العام للبلدية بالإنابة مصبح مبارك المرر، أنَّ الفوز بهاتين الشهادتين يؤكّد صوابية الرؤية والأهداف التي يتبناها النظام البلدي في أبوظبي، وسعيه نحو الارتقاء بالخدمات والمعايير التي تعمل بموجبها البلديات، وصولًا إلى مراتب عالمية.

وأضاف  المرر، أنَّ التجربة التنموية والخدماتية الشاملة والرائدة في بلدية مدينة أبوظبي، في جميع المجالات، حظيت  باهتمام العديد من الهيئات الإقليمية والدولية.

وأوضح، أنَّ حصاد بلدية مدينة أبوظبي، يعد إنجازًا يضاف إلى الإنجازات الكبيرة التي حققتها عبر مسيرتها من خلال الجهود المشتركة لجميع القطاعات، وتأكيدًا لسعيها الدائم نحو التميز والجودة في أداء عملياتها وأنشطتها ومشاريعها، لاسيما في مجال تطوير العمل الاجتماعي وتكامله مع رسالة البلدية وأهدافها.

من جانبه، أكّد مدير إدارة خدمات المجتمع بالإنابة علي عبدالرحمن العماري، أنَّ حصول البلدية على هذين الاعترافين العالميين جاء ثمرة لجهود مضنية  ودقيقة وإنجازات ومشاريع تطويرية في مجالات خدمات المجتمع والتكامل الاجتماعي، والاهتمام بالبيئة والصحة والسلامة، وتوافر بيئة العمل الجاذبة وإقامة علاقات متينة من الشراكات مع الجهات الحكومية والخاصة.

وأشار العماري، إلى أنَّ قدرة البلدية على دمج المسؤولية الاجتماعية مع الاستراتيجيات الأخرى هو العامل الأكثر أهمية بالنسبة لنجاح هذا المفهوم، إذ استطاعت خلال وقت قصير أن تحقق أفضل الانجازات، منها تطوير خدمة العملاء، وتبني أعلى المعايير العالمية في الحفاظ على البيئة والصحة والسلامة، وضمان كفاءة نظام الطاقة، وتطبيق نظم إدارة الجودة، وتطبيق أفضل الممارسات في تعزيز المشاركة المجتمعية وخلق بيئة عمل جاذبة وفقاً للمعايير الدولية.

وبيّن أنَّه تم إجراء تقييم لدور البلدية  في المسؤولية الاجتماعية المؤسسية ومقارنته بأفضل الممارسات المحلية والعالمية، واتخاذ التدابير اللازمة لمعالجتها وفقَا لخطة محددة، و عملت البلدية على تحديد أولوياتها وتطوير خططها الاستراتيجية وتخصيص البنود لهذا المحور.

ونوْه أنَّه تم ادراج الأولوية للعاملين، وتقديم  خدمات للمجتمع والعملاء، بما يعزز جودة الحياة في إمارة ابوظبي حاليًا ومستقبلًا.

كما وضعت البلدية،على صعيد الشركاء، إطار عمل يهدف إلى إشراك الموردين والشركاء من جهات حكومية وغيرها من خلال الاولوية.

وعلى الصعيد الداخلي، تم ادراج الأولوية، لبناء قدرات وكفاءات الموارد البشرية، وعلى صعيد النمو وتحقيق الاستدامة في مدينة أبوظبي من ناحية التخطيط والبناء المستدام، تم إدراج الأولويات،  لضمان التنمية العمرانية المستدامة بما يتماشى مع  سياسة وتوجهات الامارة، وإدارة التحسين المستمر للبنية التحتية وأصول النظام البلدي.

كما تم تنسيق الجهود مع جميع المعنيين في تنفيذ هذه الخطط من خلال إدراج الأولوية، وتنسيق عمليات إدارة الأصول البلدية والبنية التحتية بجودة عالية بما يتماشى مع التطوير العمراني في الإمارة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بلدية أبو ظبي تحصل على تطبيق إشاردات الأيزو 26000 بلدية أبو ظبي تحصل على تطبيق إشاردات الأيزو 26000



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates