سفير الدولة يشارك في  مؤتمر البرلمانات العربية  في الأردن
آخر تحديث 14:44:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

سفير الدولة يشارك في " مؤتمر البرلمانات العربية " في الأردن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سفير الدولة يشارك في " مؤتمر البرلمانات العربية " في الأردن

الاتحاد البرلماني العربي
عمان - صوت الإمارات

بدأت أمس في العاصمة الأردنية عمان أعمال مؤتمر " البرلمانات العربية .. منظور السكان وأهداف التنمية المستدامة 2030 " .. وذلك بحضور  بلال ربيع بلال البدور سفير الدولة لدى المملكة الأردنية الهاشمية.

ينظم المؤتمر - الذي يعقد تحت رعاية الأميرة بسمة بنت طلال سفيرة النوايا الحسنة لصندوق الأمم المتحدة للسكان - المجلس الأعلى للسكان ومنتدى البرلمانيين العرب للسكان والتنمية والاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة / إقليم العالم العربي .. وبمشاركة برلمانيين ومختصين من / 24 / دولة عربية وأجنبية.

ويهدف المؤتمر إلى تعزيز معرفة البرلمانيين بواقع قضايا السكان والتنمية المستدامة في دول العالم العربي ومناقشة دورهم في دعم التشريعات السكانية بما فيها الصحة الإنجابية ودورهم في تخصيص الموارد المالية لتنفيذ البرامج السكانية وبرامج الصحة الإنجابية ومتابعة وتقييم تنفيذ البرامج السكانية.

ويناقش المؤتمر على مدى ثلاثة أيام أوراق عمل حول وضع القضايا السكانية للعالم العربي وعلاقتها بأهداف التنمية المستدامة 2030 ووضع الصحة الإنجابية في العالم العربي وحالة تمكين المرأة والفتاة بما في ذلك العنف المبني على النوع الاجتماعي وتلبية احتياجات اليافعين من / 10- 14 سنة / والشباب من / 15 - 24 سنة / من خدمات الصحة الانجابية الصديقة إضافة إلى تأثير الأزمات على القضايا السكانية بشكل عام وعلى الصحة الإنجابية للمرأة والفتاة بشكل خاص والإتجار بالبشر وأثره على تمكين المرأة وصحتها الانجابية.

وهنأت الأميرة بسمة بنت طلال .. البرلمانيين العرب بتأسيس منتداهم متمنية لهم التوفيق في دعم قضايا السكان والتنمية وتحقيق عملية التنمية المستدامة والأهداف الإنمائية في ظل الظروف التي تمر بها المنطقة العربية.

وأشارت إلى أهمية التزام الدول العربية بالأهداف الإنمائية للألفية التي وضعت وركزت على التنمية والقضاء على الفقر والمساواة بين الجنسين والحد من الفقر.

من جهتها أكدت الدكتورة سوسن المجالي أمين عام المجلس الأعلى للسكان في الأردن .. وجود تباين بين الدول في تحقيق التقدم في العديد من المجالات التنموية رغم الإنجازات التي حققتها الدول العربية من خلال التزامها بالأهداف الإنمائية للألفية التي وضعت عام 2000 والتزامها ببرنامج عمل مؤتمر السكان والتنمية المنعقد في القاهرة عام 1994.

من ناحيته بين العين مروان الحمود أمين عام منتدى البرلمانيين العرب أن القضية السكانية تتصدر اهتمامات المنتدى من الناحية التشريعية إضافة إلى دراسة وتجميع وتعديل القوانين والتشريعات الوطنية التي تربط بين البعد السكاني وأبعاد التنمية المستدامة بمخرجاتها.

من جانبه قال طارق غديرة رئيس اللجنة التنفيذية الإقليمية للعالم العربي / الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة .. إن وثيقة التنمية المستدامة 2015 - 2030 تضمنت أهداف ومؤشرات تتعلق بقضايا السكان والتنمية بما فيها أهداف الحقوق والصحة الانجابية واحتياجات الشباب من الخدمات والنوع الاجتماعي.

فيما أوضحت رئيسة الاتحاد الدولي لتنظيم الاسرة الدكتورة ناعومي سيبوني أن الخطة الاستراتيجية للاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة للأعوام 2016 - 2030 تستجيب مباشرة لأهداف التنمية المستدامة 2030 في مجال السكان والتنمية والتركيز على حقوق الإنسان والصحة الإنجابية وتمكين الفتيات والنساء والشباب.

وأكد الدكتور محمود فتح الله الخبير الدولي في مجال صحة المرأة ..

أهمية الإيمان بقدرات المرأة في تحقيق التنمية المستدامة عبر ضمان حقوق المرأة و الفتاة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سفير الدولة يشارك في  مؤتمر البرلمانات العربية  في الأردن سفير الدولة يشارك في  مؤتمر البرلمانات العربية  في الأردن



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates