وفاة راعي إبل آسيوي إثر صاعقة برق في العين
آخر تحديث 15:11:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وفاة "راعي إبل" آسيوي إثر صاعقة برق في العين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وفاة "راعي إبل" آسيوي إثر صاعقة برق في العين

شرطة أبوظبي
ابوظبي- سعيد المهيري


توفي "راعي إبل"  آسيوي الجنسية؛ إثر تعرضه لصاعقة رعدية مساء يوم الجمعة، في منطقة غشابه بالعين أثناء تحدثه بالهاتف.

وأفاد مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة بشرطة أبوظبي العقيد محمد إبراهيم العامري، بورود بلاغ يفيد بإصابة شخص  بصاعقة رعدية؛ وعلى الفور تحركت إلى مكان الحادث سيارة الإسعاف و المستجيب الأول، وتبين بعد إخضاع الشخص للفحص المبدئي من قبل المسعفين أنه فارق الحياة نتيجة تعرضه لصعقة برق ؛ كما تسببت الصاعقة بنقوق 6 جمال كانت بصحبة المتوفى .

ونصح العامري الأشخاص باتخاذ أقصى التدابير والاحتياطات الوقائية من خطر الصواعق والبرق، حاثاً على متابعة النشرات الجوية ومراقبة الطقس، وما قد يوحي بقرب حدوث العواصف  مثل  تكاثر السحب الركامية الداكنة، أو سماع الرعد عن بعد أو مشاهدة البرق في جهة بعيدة نوعاً ما.

وقال إنه في حال حدوث عاصفة رعدية وكنت قريباً من المنزل أو السيارة، فيتوجب عليك الدخول إليهما على وجه السرعة، أو الدخول إلى أقرب مبنى،  وتجنب الوقوف أو الجلوس تحت الأشجار أو في الأماكن المفتوحة، إضافة إلى ضرورة تركيب موانع الصواعق على أسطح المباني والسيارات.

وشدد  العامري على ضرورة تجنب الوقوف قرب أعمدة الهاتف أو الطاقة الكهربائية عند استخدام الهاتف؛ وعدم الوقوف في منطقة مرتفعة، والابتعاد عن المعادن والحديد كالأسلاك الشائكة .مناشداً  أصحاب العزب ضرورة الحرص على  اتباع إرشادات الحماية والوقاية للعمال، وتحذيرهم من  استخدام الهواتف المتحركة أثناء العواصف الرعدية  لتجنب الإصابة بهذه الصواعق.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفاة راعي إبل آسيوي إثر صاعقة برق في العين وفاة راعي إبل آسيوي إثر صاعقة برق في العين



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates