توقيع اتفاق لانشاء مؤسسة الانتربول في مقر وزارة الداخلية في أبوظي
آخر تحديث 18:29:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

توقيع اتفاق لانشاء "مؤسسة الانتربول" في مقر وزارة الداخلية في أبوظي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - توقيع اتفاق لانشاء "مؤسسة الانتربول" في مقر وزارة الداخلية في أبوظي

وزير الداخلية الاماراتي الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان
أبو ظبي - صوت الامارات

شهد وزير الداخلية الاماراتي الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان أمس، توقيع الإعلان المشترك بين وزارة الداخلية ومنظمة "الإنتربول" الدولية، بشأن استضافة الإمارات مقر المركز العالمي لـ"مؤسسة الإنتربول" في أبوظبي.

وتهدف المؤسسة المنبثقة من منظمة "الإنتربول" الدولية، إلى تعزيز التعاون بين الدول، وأجهزتها، ومؤسساتها الرسمية والمدنية، لمكافحة الجريمة المنظمة. ووقع الإعلان المشترك عن وزارة الداخلية مدير عام الشرطة الجنائية الاتحادية في الوزارة، العميد حمد عجلان العميمي، وعن جانب "مؤسسة الإنتربول" رئيس مجلس الإدارة إلياس ميشال المر.

وبموجب الإعلان المشترك، تستضيف دولة الإمارات العربية المتحدة مقر المركز العالمي لـ"مؤسسة الإنتربول" في مدينة أبوظبي، تقديراً لمكانتها وحضورها العالمي، واعتماد المقر منصة عالمية لإطلاق مجموعة من المشروعات المتطورة، ومتابعة إدارتها، ويعمل الطرفان على وضع الآليات والخطط المتعلقة بتشغيل المقر، ووضع النظام الإداري، والهيكل التنظيمي للمركز.

حضر التوقيع نائب رئيس المجلس القانوني بوزارة الداخلية العميد الدكتور راشد سلطان الخضر، ومدير عام الاستراتيجية وتطوير الأداء بالوزارة العقيد محمد حميد بن دلموج الظاهري، ومدير إدارة الشرطة الجنائية والدولية (الإنتربول) بوزارة الداخلية العقيد عبدالواحد الحمادي، وعدد من الضباط ومسؤولي "مؤسسة الإنتربول" الدولية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيع اتفاق لانشاء مؤسسة الانتربول في مقر وزارة الداخلية في أبوظي توقيع اتفاق لانشاء مؤسسة الانتربول في مقر وزارة الداخلية في أبوظي



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates