الحكم في قضية مذبحة بورسعيد 26 يناير المقبل
آخر تحديث 22:52:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الحكم في قضية "مذبحة بورسعيد" 26 يناير المقبل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحكم في قضية "مذبحة بورسعيد" 26 يناير المقبل

القاهرة ـ أكرم علي

قررت محكمة جنايات بورسعيد، الأربعاء، النُطق بالحكم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"مذبحة بورسعيد" في جلسة 26 كانون الثاني/يناير المقبل، وحظر نشر أي تعليقات خاصة بالقضية لحين صدور الحكم. وعُقِدت الجلسة في أكاديمية الشرطة برئاسة المستشار صبحي عبد المجيد، وعضوية المستشارين طارق جاد المتولي، ومحمد عبد الكريم عبد الرحمن، بحضور أعضاء النيابة العامة المستشارين: محمود الحفناوي، ومحمد جميل، وعبد الرؤوف أبو زيد. ويحاكم في القضية 73فردًا، من بينهم 9 من القيادات الأمنية في مديرية أمن بورسعيد، و3 من مسؤولي النادي "المصري"، يواجهون اتهامات بقتل 74 من مشجعي "الأهلي" عقب مباراة جمعت الفريقين في أول شباط/فبراير الماضي. وقد استمعت محكمة جنايات بور سعيد، إلى مرافعة الدفاع عن آخر 3 متهمين في القضية، وبدأ المحامي عاطف المناوي، دفاع المتهمين 71 و72 و73، مرافعته بالدفع بـ"فساد دليل الإسناد المستمد من قيام النيابة بالتعرف على المتهمين من خلال صور فوتوغرافية"، لافتًا إلى أن "هذا لا يصح أن يكون دليلاً ضد المتهمين". وقال المحامي:" إن النيابة كتبت اسم كل متهم على صورته حتى يتعرف عليهم أهالي المجني عليهم، ما يفيد أن عرض الصور كان موجهًا كي تتخلص النيابة من عبء ملقى على عاتقها أرادت التخلص منه"، فيما أشار المحامي إلى أن "14 من المجني عليهم والشهود لم يتعرفوا على أحد من المتهمين الـ81 الذين عرضت النيابة صورهم أمامهم، على الرغم من أنهم تم الاعتداء عليهم". ودفع المحامي بفساد الدليل المستمد من التحريات التي أجراها العقيد محمد نمنم، والعميد أحمد حجازي، معتبرًا أن "ما قاما به كان بعيدًا عن القانون"، مؤكدًا أنهما خرجا من دائرة الاتهام على الرغم من أنهما كانا مسؤولين عن تأمين جماهير "الأهلي" لأن قواعد اللعبة استدعت ذلك.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكم في قضية مذبحة بورسعيد 26 يناير المقبل الحكم في قضية مذبحة بورسعيد 26 يناير المقبل



GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - دبي الوجهة الأفضل للعطلات القصيرة عالمياً

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 05:35 2022 الجمعة ,22 تموز / يوليو

إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن
 صوت الإمارات - إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن

GMT 03:55 2022 الثلاثاء ,16 آب / أغسطس

أروع أمسيات الصيف في فندق سانت ريجيس دبي
 صوت الإمارات - أروع أمسيات الصيف في فندق سانت ريجيس دبي

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 20:59 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

فوائد بذرة الخلة في علاج حصوات المراره

GMT 08:15 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

منى المنصوري تُشارك في معرض "عروس الفجيرة"

GMT 17:21 2013 الإثنين ,08 إبريل / نيسان

الملكة الهولندية تتنازل عن العرش لولي عهدها

GMT 13:26 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تمتعي بإطلالة زفاف ملكية باستخدام القفازات في عام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates