نشطاء الإسكندرية يتجهون لـالعسكرية الشمالية للتنديد بـالإخوان
آخر تحديث 20:51:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نشطاء الإسكندرية يتجهون لـ"العسكرية الشمالية" للتنديد بـ"الإخوان"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نشطاء الإسكندرية يتجهون لـ"العسكرية الشمالية" للتنديد بـ"الإخوان"

الإسكندرية - هيثم محمد

خرج المئات من النشطاء المستقلين في الإسكندرية – غير المنتمين لأي قوى سياسية معروفة - وسط طقس سيئ، في مسيرة من ميدان القائد إبراهيم، عقب صلاة الجمعة، في اتجاه المنطقة الشمالية العسكرية في سيدي جابر في جمعة "رد الكرامة"، للتنديد بأعمال العنف التي تمارسها جماعة الإخوان المسلمين ضد المتظاهرين، وآخرها اشتباكات مكتب الإرشاد في المقطم. وقام العشرات من أعضاء جماعة "البلاك بلوك"، الذين عادوا للظهور في تظاهرات الإسكندرية للأسبوع الثاني على التوالي، بقطع طريق الكورنيش بالكامل بدءًا من منطقة القائد إبراهيم، مما أدى الى إرتباك حركة المرور في منطقة محطة الرمل والشاطبي وسط المحافظة، كما قام عدد منهم بمهاجمة إحدى السيارات التابعة لإدارة المرور في مديرية أمن الإسكندرية، حيث تصادف مرورها في منطقة القائد إبراهيم قبل صلاة الجمعة. ورفع المشاركون في المسيرة أعلام مصر ولافتات مكتوبًا عليها شعارات مناهضة لجماعة الإخوان المسلمين والداخلية ، بالإضافة إلى صور لعدد من المعتقلين، على خلفية الاشتباكات التي تلت إحياء الذكرى الثانية لثورة "25 يناير" . وردد المتظاهرون خلال المسيرة الكثير من الهتافات المنددة بالرئيس مرسي وجماعة الإخوان ومكتب إرشاد الجماعة، مطالبين بعودة الجيش لإدارة مرحلة انتقالية يعقبها انتخابات رئاسية مبكرة، وإقالة النائب العام الأخوانى لتعمده حبس النشطاء السياسين . فيما طالب البعض خلال المسيرة بالتوجه الى منزل الدكتور حسن البرنس وقيادات الإخوان المسلمين في الإسكندرية لمحاصرتها، أسوة بما يحدث في القاهرة. وانطلق المئات أهالي الإسكندرية والنشطاء السياسيين، فجر الجمعة، إلى مكتب الإرشاد في المقطم، للمشاركة في مليونية "رد الكرامة"، ردًا على أحداث "موقعة المقطم"، والتي جرت يوم السبت الماضي، مطالبين بالقصاص. وتوجهت القوى الثورية وأعداد كبيرة من المواطنين إلى العاصمة عبر قطار الإسكندرية – القاهرة، بينما وفرت الأحزاب المدنية حافلات انطلقت من ساحة مسجد القائد إبراهيم، للتوجه إلى مكتب الإرشاد. وقام أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة، بحماية مقراتهم في المحافظة، خشية توجه المسيرات الاحتجاجية إليهم، ولم يظهر أي تواجد للمنتمين إلى الدعوة السلفية وحزبها السياسي "النور"، في الأحداث، مكتفين بمطالبة الأطراف كافة بالالتزام بالسلمية، مؤكدين أن حماية مقر جماعة الإخوان المسلمين هو مسؤولية الشرطة. وقال عضو المكتب التنفيذي للحملة الشعبية لدعم مطالب التغيير لازم، محمد سمير "إن السفر إلى القاهرة جاء للمشاركة في مسيرات الغضب، التي تندد بالتدخل السافر لمكتب الإرشاد في شئون البلاد، وما أسماه بسياسة البلطجة التي تتبعها الجماعة، والتي بدأت بإلقاء القبض العشوائي على النشطاء في ما سبق، وتلفيق القضايا لهم، وتسليمهم للشرطة، وانتهت باعتداء أعضاء الجماعة على النشطاء والصحافيين خلال الأيام الماضية". ووصف الوضع الحالي بأنه "يجر البلاد نحو دولة المليشيات، ويساعد بقوة على هدم دولة القانون والمؤسسات، وهو ما سيدمر مستقبل الوطن، وسيحيد بالثورة عن أهم مطالبها، التي تمثلت في بناء دولة تحترم القانون، ذات مؤسسات قوية وراسخة". ودعت الدعوة السلفية القوى السياسية إلى الكف عن الدعوات للوقوف أمام مقرات الأحزاب، مؤكدة أن تنظيم الوقفات الاحتجاجية أمام مقرات الأحزاب قد يكون سببًا فى إشاعة الفوضى والقتل، وتخريب الوطن، مؤكدة أن الاحتجاجات السلمية يجب أن تكون في أماكن لا يحدث فيها اشتباكات، أو تكون فى أماكن ملتهبة. واستمر غياب الشيخ أحمد المحلاوي عن إلقاء الخطب بدعوى المرض الشديد، فيما تظاهر قرابة الـ150 فردًا أمام المسجد عقب انتهاء الصلاة، للمطالبة بإسقاط حكم المرشد، وحل جماعة الإخوان المسلمين. وقال إمام مسجد القائد إبراهيم، الدكتور عبد الرحمن نصار، خلال خطبة الجمعة "إن تعاليم الدين الإسلامي هي القادرة على إخراج البشرية من الظلمات إلى النور، مطالبًا الجميع بالالتزام بآداب الدين، واعتباره جزءًا من أسلوب الحياة، حيث إنه منهج شامل يستطيع الانسان أن يستغني به عما سواه"، على حد قوله.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نشطاء الإسكندرية يتجهون لـالعسكرية الشمالية للتنديد بـالإخوان نشطاء الإسكندرية يتجهون لـالعسكرية الشمالية للتنديد بـالإخوان



إليسا بإطلالة راقية باللون الأسود

القاهرة - صوت الإمارات
تتمتّع النجمة إليسا بأسلوب عصريّ وجذاب، وتتميز إطلالتها بالإثارة، خاصة في فساتين السهرة الطويلة والقصيرة بمختلف ألوانها وتصاميمها، وتميّزها بإطلالة راقية في كل مرّة تطلّ بها على جمهورها؛ لذا جمعنا لكنّ أجمل موديلات فساتين باللون الأسود من وحي النجمة إليسا؛ لتنتقي الموديل المناسب حسب مناسبتك وذوقك. إليسا بفستان طويل كلاسيكي ارتدت النجمة إليسا في هذه الإطلالة فستاناً طويلاً كلاسيكياً، حيث صمم بدون أكمام بياقة دائرية عريضة بفتحة صدر أمامية بحرف V، وجاء الفستان بأشكال مطبعة، مزيناً بأزرار كبيرة باللون الأسود، أما التنورة فصممت بتصميم A Line منفوش ذات كسرات أمامية وواسعة مع جيوب جانبية واسعة، وانتعلت صندلاً بكعب رفيع باللون الأسود. إليسا بفستان طويل أنثوي وفي هذه الإطلالة الأنثوية، ارتدت إليسا فستاناً طويلاً باللون الأسود ...المزيد

GMT 21:17 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"
 صوت الإمارات - محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 21:40 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً
 صوت الإمارات - الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 19:15 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 صوت الإمارات - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 09:46 2012 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المركز الثقافي الروسي في الأسكندرية ينظم معرضًا فنيًا

GMT 21:22 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

حفل غنائي ضخم يجمع رابح صقر ووعد 23 سبتمبر

GMT 23:05 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

شركة آبل تكشف مميزات هواتفها الجديدة لعام 2019

GMT 10:07 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

الفتح السعودي يعلن تعاقده مع الصربي يوفانوفيتش

GMT 16:07 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ثمينة يجب مراعتها في إختيار" أرضيات الحمام"

GMT 01:43 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نهاد أبرودي تعود إلى الساحة الفنية بأغنية "قالوا زمان"

GMT 19:13 2013 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

صدور كتابين جديدين في الفكر والشعر للكاتب سميح الشريف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates