المؤبد لـ14 في قتل المحتجين على مجزرة بورسعيد
آخر تحديث 03:32:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المؤبد لـ14 في قتل المحتجين على مجزرة بورسعيد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المؤبد لـ14 في قتل المحتجين على مجزرة بورسعيد

السويس-سيد محمد

أصدرت محكمة جنايات السويس، برئاسة المستشار عبدالعزيز شاهين، والمنعقدة في التجمع الخامس، حكمها في قضية مقتل 7 من متظاهري السويس المحتجين على أحداث مجزرة إستاد بورسعيد، والمتهم فيها 28 متهمًا، بـ"معاقبة 14 متهمًا غيابيًّا بالسجن المؤبد، وحضوريًّا بمعاقبة 10 متهمين بالسجن المشدد 5 سنوات، وبحبس متهم لمدة عامين مع الشغل، وببراءة 3 متهمين آخرين".بينما رفض المدعون بالحق المدني، "الترافع أمام هيئة المحكمة؛ احتجاجًا على عدم استجابة المحكمة لطلبهم الخاص بضم تقرير لجنة تقصى الحقائق المؤرخ في العام 2012، والذي تم تشكيله بناءً على قرار من رئيس الجمهورية، المعزول محمد مرسي، حيث طلب المدعون بالحق المدني من المحكمة ضمه إلى القضية، ولكن المحكمة رفضت طلبهم, مما دفعهم للامتناع عن الترافع إلى أن تستجيب المحكمة إلى طلبهم".هذا وشهدت قاعة المحكمة، حالة من الجدل، عقب النطق بالحكم، والتي تعالت بالهتافات والصراخ، ما بين مؤيدٍ ومعارضٍ للحكم، بينما كثفت قوات الأمن تواجدها في محيط المحكمة، وبداخل القاعة، كما توافدت قوات إضافية فور انتهاء الحكم؛ لتأمين خروج المواطنين والأهالى والمتهمين.ووجهت النيابة العامة بالسويس للمتهمين، "تهم قتل 7 من المتظاهرين، وإصابة ما يقرب من مائة آخرين، من بينهم رجال شرطة، بالإضافة إلى استهداف مدير الأمن بإطلاق الرصاص على مكتبه، وحرق منشآت بالقرب من مبني مديرية أمن السويس، ومبني المحافظة، ومباني شرطية أخرى، ومحاولة اقتحام مديرية الأمن، والشروع في قتل العشرات، وممارسة البلطجة، وترويع المواطنين، وحيازة أسلحة، وذخيرة، ومفرقعات، ومواد حارقة، واستخدامها في القتل والترويع للمواطنين".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤبد لـ14 في قتل المحتجين على مجزرة بورسعيد المؤبد لـ14 في قتل المحتجين على مجزرة بورسعيد



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates