مصلحة السجون تدرس نقل مبارك إلى مستشفى عسكري
آخر تحديث 18:38:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مصلحة السجون تدرس نقل مبارك إلى مستشفى عسكري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصلحة السجون تدرس نقل مبارك إلى مستشفى عسكري

القاهرة ـ أكرم علي، أحمد عبدالله

أكد مساعد وزير الداخلية المصرية، لقطاع مصلحة السجون، أنه يتم حاليًا درس نقل الرئيس السابق حسني مبارك، من محبسه في مستشفى سجن المزرعة، في منطقة سجون طره إلى مستشفى عسكري، لعمل أشعة مقطعية على الرأس والضلوع. فيما قررت محكمة القضاء الإداري، تأجيل الدعوى القضائية التي تطالب بالإفراج الصحي عن الرئيس السابق حسني مبارك، لجلسة 29 كانون الثاني/يناير المقبل للمستندات ولضم التقارير الطبية الخاصة بمبارك. يأتي ذلك في حين أكد مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة السجون، اللواء محمد إبراهيم أنه يتم حاليًا درس نقل الرئيس السابق حسني مبارك من محبسه في مستشفى سجن المزرعة في منطقة سجون طره إلى مستشفى عسكري لعمل أشعة مقطعية على الرأس والضلوع عقب سقوطه في دورة مياه المستشفى. وقال اللواء إبراهيم لـ"مصر اليوم" إن أسرة الرئيس السابق تقدمت بطلب عبر محامي الأسرة فريد الديب لنقل مبارك إلى مستشفى عسكري إثر تدهور حالته الصحية وعدم امتلاك مستشفى السجن للإمكانيات الطبية اللازمة لحالته الصحية حسب طلبهم. وأضاف مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة السجون إنه تم استئذان النيابة العامة لدرس إمكانية نقل مبارك إلى مستشفى عسكرى للكشف عليه بواسطة جهاز الأشعة المقطعية، نظرًا لعدم احتواء مستشفى السجن على جهاز الأشعة وخشية الأطباء من وجود نزيف داخلي جراء سقوطه في دورة المياه. تجدر الإشارة إلى أن المحامى فريد الديب كان قد صرح في مداخلة هاتفية على إحدى القنوات الفضائية بأن صحة الرئيس السابق في تدهور مستمر وأنه يناشد الأجهزة الأمنية المعنية نقله إلى مستشفى عسكري، مشيرًا إلى أن مبارك أخبره خلال زيارته له في مستشفى السجن بأنه سيموت قريبًا. وفي سياقٍ ذي صلة، حضر جلسة نظر الدعوى القضائية التي تطالب بالإفراج الصحي عن مبارك، العشرات من أنصار الرئيس السابق، ورددوا هتافات "يا قضاة لا تخشون إلا الله"، "يسقط يسقط حكم المرشد"، وأحدثوا حالة من الهياج داخل قاعة المحكمة. وكان المحاميان يسري عبد الرازق ومحمد عبد الرازق المحاميان المتطوعان للدفاع عن الرئيس السابق حسني مبارك، طالبًا رئيس المحكمة بإصدار حكم تمهيدى بندب هيئة طبية لتوقيع الكشف الطبي على مبارك، وإيداع تقرير طبي عن حالته الصحية، وذلك في الدعوى التي طالبوا فيها بالإفراج الصحي عن الرئيس السابق. وأشار المحاميان في الدعوى التي اختصما فيها كلا من النائب العام ووزير الداخلية ومدير مصلحة السجون، إلى أنه يجب الإفراج الصحي عن الرئيس السابق، وفقًا للمادة 36 من القانون رقم 396 لسنة 1956، والتي نصت على أن كل محكوم يتبين لطبيب السجن أنه مصاب بمرض يعرض حياته للخطر، أو يعجزه كليًا يعرض أمره على مدير القسم الطبي للسجون، لفحصه، بالاشتراك مع الطبيب الشرعي للنظر في الإفراج عنه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصلحة السجون تدرس نقل مبارك إلى مستشفى عسكري مصلحة السجون تدرس نقل مبارك إلى مستشفى عسكري



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates