حماس الفصائل من تقرر زمان وكيفية المقاومة
آخر تحديث 03:02:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"حماس": الفصائل من تقرر زمان وكيفية المقاومة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "حماس": الفصائل من تقرر زمان وكيفية المقاومة

غزة ـ محمد حبيب

جددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تأكيدها على التزامها بالدفاع عن الشعب الفلسطيني وحقوقه، مشددةً أن المقاومة من تقرر زمان ومكان والطريقة التي تتخذها في الدفاع عن نفسها. وقال القيادي في الحركة الدكتور يحيى موسى في تصريح له الأربعاء: "على المستوى السياسي تواصلنا مع الجهات السياسية كافة، بداية مع مصر والمنظمات الدولية، لِلَجم الاحتلال وإيقاف خروقاته". وأضاف موسى"أما المستوى المقاوم ففصائل المقاومة ملتزمة بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، ولها الحق بالرد على جرائم الاحتلال، بشتى الوسائل". وتابع " لن نترك هامشاً إلى الاحتلال ليوسع من جرائمه، ولا بد أن يدفع ثمن أي اعتداء يرتكبه، حتى يتم وضع حد لمثل هذه الخروقات". يشار إلى أن "إسرائيل" اخترقت التهدئة المبرمة مع فصائل المقاومة برعاية مصرية، بإطلاق النار على المزارعين المتواجدين على الحدود، وكان آخرها استهداف المزارع مصطفى أبو جراد في بيت لاهيا شمال القطاع. ولفت موسى إلى أن الاحتلال يتسلح ويرصد ويخترق الأجواء، ويراقب البحر والحدود، وهذا يعطي مبرراً للمقاومة أن تفعل ما تريد. ونفى وجود أي التزامات بين فصائل المقاومة و"إسرائيل"، ما دام الأخير محتلاً للأرض، مؤكداً أحقية الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال بالوسائل التي يراها مناسبة، وتدافع من خلالها عن الشعب الفلسطيني وتضمن تحرير أرضه. وفي رده على المزاعم "الإسرائيلية" باكتشافها نفقاً فلسطينياً يهدف لخطف الجنود "الإسرائيليين"، أوضح موسى أن ما يطرحه الاحتلال من أقوال ليست مقنعة، ولا يمكن أن يؤخذ بها. وأشار إلى أن الاحتلال دائما يختلق الذرائع ويحاول أن يحدث اختراقات في أي اتفاق ليوسع من هامش اعتداءاته. وكان الناطق باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي زعم في تصريحات صحفية وجود نفقاً في الجانب "الإسرائيلي" على الحدود مع القطاع، يهدف لاختطاف الجنود. واستطرد موسى" الاتفاق الأخير الذي توصلت به مصر مع الاحتلال، لإنهاء العدوان على غزة في "حجارة السجيل"، يوجب على مصر أن تكون ضامنة للاتفاق، وأن تتدخل لوقف أي خروقات واعتداءات على الشعب الفلسطيني". وتابع" ما هو موجود الآن على أرض الواقع يمثل تهدئة ميدانية مرتبطة بالحالة التي جرى التوصل إليها، وهذا لا يمنع أن تُعِد المقاومة نفسها". وكانت "إسرائيل" طلبت من مصر تهدئة مع فصائل المقاومة، عقب عداونها الأخير على القطاع، وجرى التوصل لتهدئة برعاية مصرية، وشروط فصائل المقاومة الفلسطينية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماس الفصائل من تقرر زمان وكيفية المقاومة حماس الفصائل من تقرر زمان وكيفية المقاومة



GMT 07:58 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

جثمان أمير الكويت يصل إلى البلاد الأربعاء

GMT 07:02 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

رئيس الدولة يمنح سفير بولندا وسام الاستقلال

GMT 06:52 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

سفير الدولة يلتقي حاكمة جزيرة القمر الكبرى

GMT 06:34 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

مستشار النمسا يستقبل عبدالله بن زايد

GMT 06:15 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

محمد بن زايد يتلقى اتصالا هاتفيا من ملك الأردن

ظهرت ساحرة باختيارها فستانًا أزرق بالقماش الجينز

إليكِ إطلالات كيت ميدلتون برفقة أولادها بلوك مُشرق وكاجوال

لندن _صوت الامارات
تألَّقت كيت ميدلتون في أحدث إطلالاتها برفقة أولادها وسحرة الجميع خلال زيارتها صديق العائلة Sir David Attenborough، فأتت مشرقة بلوك كاجوال مع الفستان المريح الذي اختارته بشكل مميز.وظهرت كيت ميدلتون بإطلالة ساحرة باختيارها فستانا أزرق بالقماش الجينز المريح الذي يتّسع من حدود الخصر، فهذا التصميم حمل توقيع دار Gabriela Hearst وتميّز بالأسلوب الشبابي الذي تختاره الدوقة كيت ميدلتون خصوصا عندما تكون برفقة أولادها، واللافت في هذا الفستان الياقة الذكورية والقصة التي تتعدى حدود الركبة مع الرباط الحيوي على الخصر ليبرز أناقتها بأسلوب كاجوال خصوصا أن هذا الفستان أتى بسعر نحو 1300 يورو. وسحرتنا أحدث إطلالاتها مع الحذاء الكحلي الكلاسيكي بقصته مع اللون الملفت بتوقيع دار Rupert Sanderson وبسعر نحو 475 يورو. ولفتنا في أحدث إطلالات كيت ميدلتون، إطلالات أولادها بتصا...المزيد

GMT 11:04 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
 صوت الإمارات - ديكورات بـ"الأبيض" والأزرق" لغرف المعيشة الشتويَّة

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 16:36 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساعدك على الشعور بالراحة في ديكور منزل

GMT 21:33 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

تسريحات بسيطة وسهلة للشعر الطويل

GMT 05:06 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

موعد مباراة "الوصل "و"الأهلي" في البطولة العربية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates