اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية
آخر تحديث 13:58:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية

القاهرة ـ محمد مصطفى

عقدت لجنة فلسطين في حركة عدم الانحياز ،على مستوى وزراء الخارجية، اجتماعًا استثنائيًا خاصًا الثلاثاء بناء على طلب دولة فلسطين على هامش أعمال القمة الإسلامية المنعقدة في القاهرة لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية،  وفيما يخص موضوع الاستيطان وسبل منعه والأزمة المالية التي تتعرض لها دولة فلسطين. وصرَّح  وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي عقب اللقاء بأن الاجتماع كان مهم جدًا، وتم البحث في الموضوع الفلسطيني بشكل خاص بالجوانب المختلفة منه، وطالبت في مداخلة في الاجتماع بالوقوف أمام الاستيطان الإسرائيلي بكل حزم ومسؤولية، ودعم دولة فلسطين في أزمتها المالية التي تعسف بها . وأشار إلى أن لجنة فلسطين في  حركة عدم الانحياز طلبت أن تتحمل دول الحركة مسؤولياتها بشأن دعم فلسطين خاصة وقف الاستيطان والدعم المالي ، وقدم جميع الوفود المشاركة في اللجنة أفكارًا ومقترحات لكيفية التعامل مع هذا الموضوع. وقال إن هناك مشروع قرار تم تحضيره من قبل أعضاء اللجنة وحركة عدم الانحياز في الأمم المتحدة وتم إضافة بعض المقترحات الجديدة بما فيها طلب من دول حركة عدم الانحياز تقديم المساعدة بشكل  طوعي إلى فلسطين ومساعدتها في تخطي محنتها . وأضاف انه هناك إشارة إلى الاستمرار من داخل الأمم المتحدة من أجل إبقاء القضية الفلسطينية حية وموجودة هناك، ومن ثم التركيز على بعض الجوانب المتعلقة بالوضع الفلسطيني كما هو الحال في موضوع الاستيطان، وأيضًا فكرة عقد جلسة خاصة في الجمعية العامة لبحث موضوع الاستيطان. وقال "إن المهم هو تقليص الفجوة بين القرارات التي تصدر عن الاجتماعات وبين تنفيذها ونأمل أن يتم تطبيق ما يتخذ من قرارات بأسرع ما نتصور، ويكون هناك التزام وجاهزية من كافة الدول الأعضاء لتقديم ما يمكن من مساعدة خاصة في الجانب المالي منه، وأيضًا في الجانب السياسي لدعم التوجهات الفلسطينية في مساعيها للحصول على صفة الدولة كاملة العضوية بالأمم المتحدة أو الدخول في كافة الوكالات المتخصصة في الأمم المتحدة. من جانبه عبَّر وزير الخارجية المصري محمد عمرو في الاجتماع الوزاري للجنة فلسطين التابعة لحركة عدم الانحياز عن تهنئته للشعب الفلسطيني بإعلان دولة فلسطين بعد تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية كاسحة لصالح قرار إنشاء هذه الدولة على الأراضي المحتلة عام 196، مؤكدًا أن للقرار نتائج هامة على الأرض وعلى الصعيد القانوني وأنه سيساهم في دفع جهود استعادة الشعب الفلسطيني حقوقه وأراضى دولته التي تحتلها إسرائيل. وأكَّد وزير الخارجية المصري أنه في ضوء مساهمة حركة عدم الانحياز الأساسية في تقديم الدعم للقضية الفلسطينية وصولًا إلى قرار إنشاء الدولة، فإن على الحركة أن تضاعف من دعمها للشعب الفلسطيني في مواجهة الممارسات. الإسرائيلية للاستيلاء على المزيد من الأراضي الفلسطينية وتغيير هوية القدس، وهي الممارسات التي تصاعدت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة من خلال الإعلانات شبه اليومية عن مشاريع استيطانية جديدة، وعن إجراءات عديدة من شأنها أن تغير من طبيعة مدينة القدس الديموغرافية وأن تعزل المدينة عن محيطها العربي. وأكد عمرو أن كل هذا يتطلب جهدًا مضاعفًا حفاظًا على القدس عاصمة للدولة الفلسطينية وعلى الأراضي الفلسطينية بشكل عام.  وأشار وزير الخارجية إلى أنه بجانب الدعم المعنوي، فإنه من المهم أن تقدم دول الحركة الدعم المادي للشعب الفلسطيني لمساعدته على الصمود في مواجهة الإجراءات العقابية التي  تفرضها عليها إسرائيل والمتمثلة في تجميد أرصدة الضرائب المستحقة للسلطة الفلسطينية واستمرار الحصار المفروض على قطاع غزة. وأكد وزير الخارجية على ضرورة تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام لدعم الجانب الفلسطيني في استعادة حقوقه، مؤكدًا عزم مصر على المُضي قدمًا في جهودها من أجل تحقيق المصالحة الفلسطينية توحيدًا للصف الفلسطيني في مواجهة العدوان. عقدت اللجنة برئاسة إيران بصفتها رئيسة حركة عدم الانحياز وقدم خلالها وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي عرضًا للوضع في الأراضي الفلسطينية وتصوُّر الجانب الفلسطيني لكيفية التحرك نحو تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني. وشارك في الاجتماع كل من الجزائر وإندونيسيا وماليزيا والسنغال  وبنجلادش وجنوب أفريقيا وكوبا وكولومبيا وزامبيا وزيمبابوي وهى الدول  أعضاء هذه اللجنة.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية



GMT 20:48 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"الخارجية الإماراتية" تستعرض خدماتها الرقمية في "جيتكس 2021"

GMT 23:00 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يستقبل رئيس سيراليون

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 19:49 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 15:42 2014 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

قبل أن يُلام الإعلام

GMT 21:02 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

قد تتراجع المعنويات وتشعر بالتشاؤم

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 08:06 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

ارضيات باركيه بين الميزات والعيوب

GMT 23:34 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

كلوب يتغنى بصلاح ويكشف سرًا عن لقاء "بورنموث"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates