استئناف محاكمة مقتل سيد بلال في الإسكندرية
آخر تحديث 03:16:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استئناف محاكمة مقتل سيد بلال في الإسكندرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - استئناف محاكمة مقتل سيد بلال في الإسكندرية

الإسكندرية – هيثم محمد

استأنفت محكمة جنايات الإسكندرية ،الأحد، نظر قضية النقيب أحمد البرعي، أحد ضباط جهاز أمن الدولة المنحل، المتهم بالاشتراك فى قتل الشاب السلفي السيد بلال، والقبض عليه بدون وجه حق, وتعذيب زملائه على خلفية التحقيقات معهم في أحداث تفجيرات كنسية القديسين .وعقدت الجلسة برئاسة المستشار مصطفي تيرانة، وعضوية المستشارين طارق محمود، وممدوح بدير، وأمانة سر جمعة اسماعيل. وقال المتهم رداً على سؤال المحكمة من داخل قفص الاتهام, أنه يدعى أحمد مصطفى كامل محمد البرعى "29 سنة ", ويعمل نقيب شرطة في مصلحة التدريب في وزارة الداخلية .وبمواجهة القاضي له بالتهم المنسوبة إليه حول تعذيب وقتل سيد بلال وزملائه قال المتهم باكياً "ماحصلش والله العظيم".كانت المحكمة قد سبق وأصدرت حكماً غيابياً, على الضابط المتهم بالسجن المؤبد 25عاماً, إلا أنه سلم نفسه لتعيد المحكمة إجراءات محاكمته .واستمعت المحكمة خلال الجلسة لمرافعات كل من النيابة التي طالبت بتطبيق أقصى عقوبة على المتهم طبقاً لمواد القانون الموجودة بقرار الإحالة، والمدعين بالحق المدني والدفاع عن المتهم .وقال أحمد الحمراوي ، المحامي عن المدعين بالحق المدني أن المتهم ارتكب فعلاً إجرامياً بتعذيب وقتل المجني عليه سيد بلال ، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية كانت قد قررت تشكيل فريق من ضباط أمن الدولة من القاهرة, وإرسالهم إلى الإسكندرية للتحقيق في قضية تفجيرات القديسين, إلا أنهم قاموا بالقبض على مجموعة من المواطنين, وتعذيبهم لإرغامهم على الاعتراف وتلفيق التهم لهم دون سعيهم لجمع المعلومات حول الواقعة أو معرفة المتهمين فى الواقعة . وأضاف الحمراوي أن الضابط يحاول نفي التهمة عن نفسه بإدعائه أنه لم يكن متواجد في المنطقة, التي شهدت التحقيقات مع المجني عليهم رغم أن طبيعة عمل ضباط أمن الدولة إقليمية ولا ترتبط بمنطقة معينة ، لافتاً إلى أن المتهم كان مسئولاً عن تعذيب وصعق المجني عليهم بالكهرباء وأن المتهمين كانوا على يقين أنه لن يحاسبهم أحد. بينما طالب ممدوح إسماعيل ، المحامى عن المدعين بالحق المدنى بالقصاص من المتهم وكل من شارك فى الجريمة، مشيراً إلى أن الشرع لا يفرق بين القتل الخطأ أو العمد أو ضرب أفضى إلى الموت ، مؤكداً أن المتهم كان موجوداً ومشاركاً في تعذيب وقتل سيد بلال بشهادة زملائه. أما الدفاع عن المتهم فطالب برائته من التهم المنسوبة إليه إستناداً إلى عدة أمور من بينها حداثة عمل المتهم فى جهاز أمن الدولة، مشيراً إلى أن المتهم انتدب إلى جهاز أمن الدولة تحت التدريب فى شهر حزيران/يونيو   2006، فكيف تطمأن له وزارة الداخلية بإشراكه في الكشف عن حادث بهذه الأهمية، وإنتفاء واقعة وجود المتهم في مسرح الجريمة أو قيامه بدور رئيسي فيها، وكذلك إنتفاء الركن المادي في الواقعة وهو القبض بدون وجه حق على المتهم، بالإضافة إلى إنتفاء صلة المتهم بواقعة هتك العرض وتعذيب المتهم. وأضاف الدفاع أنه لم يثبت بدليل تليفونات جهاز أمن الدولة في الإسكندرية وأقسامه وجود إسم المتهم به وشهادة باقي المجني عليهم في القضية مجروحة ولا يمكن الاستناد إليها ومن بينها شهادة المجنى عليه علاء خليفة، الذي قال في التحقيقات :" أنه شاهد المجني عليه سيد بلال وتبدو عليه آثار تعذيب مبرح وطلب بعدها من الضباط أن يصلي وأثناء الصلاة سقط على الأرض وفارق الحياة". وشهدت المحكمة تعزيزات أمنية غير مكثفة، بالمقارنة بالتواجد المكثف للأمن خلال جلسات محاكمة باقي المتهمين في نفس القضية، حيث اكتفت مديرية أمن الإسكندرية بعمل كردون أمني من عساكر الأمن المركزي خارج أبواب القاعة. جدير بالذكر أن محكمة جنايات الإسكندرية قضت في 20 كانون الأول/ديسمبر الماضي ببراءة الرائد محمود عبد العليم أحد ضباط جهاز أمن الدولة المنحل والذي سبق وحكم وعليه بالسجن المؤبد في قضية مقتل الشاب السلفي السيد بلال ، كما قضت بمعاقبة الضابط أسامة الكنيسي أحد ضباط  أمن الدولة بالسجن 15 عاما في جلسة 16 نيسان/أبريل الماضي ، وكذلك معاقبة ضابط آخر حضورياً بالسجن المشدد لمدة 15 عاماً، والمؤبد 25 عاماً غيابياً لضابطين آخرين من بينهم النقيب أحمد البرعي الذي قام بتسليم نفسه لتعاد محاكمته مرة أخري فى نفس القضية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استئناف محاكمة مقتل سيد بلال في الإسكندرية استئناف محاكمة مقتل سيد بلال في الإسكندرية



تُعدّ واحدة من أبرز عارضات الأزياء حول العالم

أجمل إطلالات اللون الأحمر المستوحاة من جيجي حديد

واشنطن _صوت الامارات
تعدّ “جيجي حديد” Gigi Hadid، من أبرز عارضات الأزياء العالميات والتي تشكل اطلالاتها مصدر وحي للعديدات من الشابات واللواتي يتابعن أحدث صيحات عالم الموضة والأناقة، ويفضلن الستايل الشبابي والعصري، ولتتألقي بستايل واطلالات مميزة باللون الأحمر بأسلوب جيجي حديد، اخترنا لك مجموعة من أبرز اطلالاتها بمختلف التصاميم الرسمية والكاجوال. كوني جريئة وجذابة بأجمل الاطلالات باللون الأحمر الحيوي بأسلوب مستوحى من عارضة الأزياء العالمية جيجي حديد، والتي أعجبتنا اطلالتها الفاخرة بالبدلة الأنيقة باللون الأحمر بأسلوب راقي مع عقد التشوكر الألماسي والفخم، واطلالتها الساحرة بفستان السهرة اللماع باللون الأحمر بالقصة العصرية والشبابية، كما اختارت فستان سهرة بالأحمر الحيوي بقصة محتشمة وراقية، ونسّقته بأسلوب فريد مع الصندل الشبابي بلون الف...المزيد
 صوت الإمارات - اليمن يدعو لاتخاذ إجراءات حازمة لحظر تسليح الحوثيين
 صوت الإمارات - شواطئ سياحية رائعة في المملكة المتحدة تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 02:04 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

أستون فيلا يحصن جريليش بعقد طويل الأمد

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 09:23 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

برامج خاصة تشدد على متانة الروابط بين الإمارات والسعودية

GMT 16:30 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

مجالات جديدة وأرباح مادية تنتظرك

GMT 14:56 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

السعال من الأمور المفاجئة التي تسبب الإغماء

GMT 20:50 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

طاولات الماكياج بصيحة عصرية في غرفة نومك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates