التحالف الاشتراكي يبحث الانسحاب من جبهة الإنقاذ
آخر تحديث 01:08:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"التحالف الاشتراكي" يبحث الانسحاب من جبهة الإنقاذ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "التحالف الاشتراكي" يبحث الانسحاب من جبهة الإنقاذ

القاهرة ـ علي رجب

قرر حزب "التحالف الاشتراكي" طرح استمرار عضويته في جبهة الإنقاذ على اللجنة المركزية للحزب بغية اتخاذ قرار بشأن الاستمرار في الجبهة أم الانسحاب منها والدخول في تحالفات جديدة. وقال مصدر من داخل المكتب السياسي للحزب لـ"مصر اليوم"إن لقاء رئيس حزب "المؤتمر" وعضو الجبهة عمرو موسى مع نائب مرشد  الإخوان خيرت الشاطر كان له دور في تبني المكتب السياسي  هذا الموقف، من عدم الاستمرار في الجبهة. وقرر المكتب السياسي لحزب "التحالف الاشتراكي" أن يطرح على اللجنة المركزية في اجتماعها المقبل النظر في مدى ملائمة استمرار الحزب في جبهة الإنقاذ. وأكد المكتب ،في بيان أصدره الأحد، أولوية بناء قطب ديمقراطي ثوري يضم القوى التي تتحمل كلفة مشروع الاستبداد والإفقار الإخواني أكثر من غيرها، أي القوى الحية كلها في المجتمع التي  تتشكل من شبكات النشطاء والبؤر الفاعلة في المواقع العمالية والحركات النشطة  للفلاحين والصيادين والحرفيين والقطاعات المتحيزة للديمقراطية والعدالة الاجتماعية داخل الطبقة الوسطى المدنية، والتي أثبتت خبرة  الشهور الماضية أنها الفئات الأكثر صلابةً في مواجهة سياسات الإفقار وعودة الممارسات القمعية لجهاز الشرطة تحت الإشراف المباشر لمكتب إرشاد الجماعة. وشدد الحزب على سعيه للمشاركة في بناء تحالفات سياسية أوسع مع القوى الديمقراطية الساعية لفرض حد أدنى من قواعد الديمقراطية وحكم القانون عند إدارة شؤون الدولة أو الصراع السياسي، والتي تضم فضلا عن المنظمات السياسية جمعيات أهلية وكيانات نقابية وقوى ليبرالية ويسارية، شرط الالتزام بموقف واضح ضد استدعاء العسكر أو الإستقواء بأركان السلطة القديمة،  وبالدفاع عن الحريات العامة وعن أشكال الاحتجاج الاجتماعي والسياسي من أي محاولة للانقضاض الأمني عليها. وأوضح  الحزب "أن  دعوة عمرو موسى لوقف الإضرابات العمالية لمدة عام، والتي رفضها حزبنا في حينه، ثم اتصالاته والدكتور السيد البدوي بقيادات إخوانية، ثم ذهاب بعض أطراف الجبهة - فرادى - لمؤسسة الأزهر وتوقيع وثيقة نبذ العنف سيئة السمعة، ثم اللقاء مع ممثل اليمين الأميركي ماكين، ثم انفرد الدكتور عمرو حمزاوي بتلبية دعوة مرسي لمهزلة الحوار الوطني بشأن السد الإثيوبي ولقاء عمرو موسى بخيرت الشاطر في لقاء كان يفترض أن يكون سريا، إلا أن الإخوان فضحوا أمره وأخيرا، فوجئ حزبنا بالإعلان عن عقد المؤتمر العام الأول للجبهة في الفترة من 24 إلى 26 حزيران/يونيو لطرح البدائل السياسية والاقتصادية والاجتماعية لحكم الإخوان، كان من أسباب طرح مقترح بالانسحاب من الجبهة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحالف الاشتراكي يبحث الانسحاب من جبهة الإنقاذ التحالف الاشتراكي يبحث الانسحاب من جبهة الإنقاذ



مستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة

جينيفر لوبيز ترتدي فستانها الأيقوني الشهير للمرة الثالثة

واشنطن ـ رولا عيسى
في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، ارتدت النجمة العالمية جينيفر لوبيز فستانها الأخضر الأيقوني، بعد 20 عامًا من ارتدائه في ختام عرض فيرساتشي لربيع وصيف 2020. أطلت جينيفر لوبيز صاحبة الـ 50 عامًا بفستانها المستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة، خلال عرض أزياء دار Versace حيث أعادت ارتداء التصميم الأيقوني الذي يحمل توقيع الدار نفسها، والذي كانت قد ارتدته من قبل عندما كان عمرها 31 عامًا خلال حفل Grammys السنوي، مضيفة إليه بعض التعديلات البسيطة. يبدو أن لهذا الفستان مكانة خاصة عند الميجا ستار جينيفر لوبيز، فبعد أن حضرت به حفل توزيع جوائز غرامي قبل 20 عامًا، ارتدته للمرة الثانية منذ شهور قليلة، ثم أعادت الكرة وتألقت به الليلة الماضية، أثناء ظهورها في برنامج ساترداي نايت لايف. وفقًا لصحيفة كوزمبليتان النسائية، بدأت النجمة ليلته...المزيد

GMT 12:41 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أفضل 7 تجارب في الوجهة السياحية الأكثر شهرة في اليونان
 صوت الإمارات - أفضل 7 تجارب في الوجهة السياحية الأكثر شهرة في اليونان

GMT 17:12 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 صوت الإمارات - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 18:01 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن الفائز بالكرة الذهبية قبل إعلان نتيجة التصويت

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 18:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميسي الأوفر حظًا لتتويج سادس قياسي بالكرة الذهبية

GMT 20:23 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

لمسة ميسي تفكك دفاع أتلتيكو وتعيد برشلونة إلى الصدارة

GMT 19:36 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سواريز: "العمل الجماعي" قاد برشلونة للفوز على أتلتيكو

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates