قنديل المياه قضية مصيرية وأمن قومي في المقام الأول
آخر تحديث 16:38:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قنديل: المياه قضية مصيرية وأمن قومي في المقام الأول

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قنديل: المياه قضية مصيرية وأمن قومي في المقام الأول

القاهرة ـ أكرم علي

قال رئيس مجلس الوزراء، هشام قنديل إن وقضية المياه هى "قضية حياة أو موت بالنسبة لمصر، وتعد قضية أمن قومي في المقام الأول ومصر بطبيعتها الجغرافية أكثر دول العالم جفافاً". أضاف قنديل خلال إلقاء بيانه عن أزمة السد الأثيوبي أمام مجلس الشورى، أن "المحور الخارجي، الذى قامت عليه العلاقات مع دول حوض النيل، يتباين فى حجم العلاقات الخارجية، وفقا لرؤية القيادة السياسية ووفقا لأولويات مصر، واستقر في وجدان صانع القرار المصري أن منطقة حوض النيل منطقة محورية، وحرصت مصر على بناء الثقة المتبادلة مع دول حوض النيل"، مشيراً إلى أنه يجب أن يكون النيل مجالاً للتفاهم والحوار وليس للصراع، مضيفاً: "أكدنا على حق كل دول حوض النيل فى النهر، وهذا استمر منذ الستينات حتى الآن". وأشار إلى أن مصر ساهمت في إنشاء وتعلية خزان في أوغندا عام 91، وأن مصر لا تعترض على أي مشروع في حوض النيل لا يضر بمصالحها المائية، و"هناك سلسلة من السدود تقوم بها دول الهضبة الأفريقية دون طاقة تخزينية للمياه، وتستهدف توليد كهرباء فقط، و"نحن نبارك هذا"، ولم تعترض مصر على بناء خزانات بالسودان بالتنسيق والتعاون بين البلدين، مضيفاً: "نحن نساند التنمية في دول حوض النيل بمبدأ المنفعة المشتركة ومبدأ عدم الضرر". وأوضح رئيس الوزراء أن مبادرة حوض النيل قامت على مسارين، الأول مشروعات دون وجود أى ضرر، والمسار الثاني هو التفاوض حول إطار قانونى ينظم العلاقة بين دول حوض النيل، وقد توافقت الدول على معظم مواد الاتفاقية الإطارية، واختلفت على 3 مواد، مؤكداً أن الدول التى لم توقع على هذه الاتفاقية حتى الآن مصر والسودان والكونغو وجنوب السودان. وقال "قنديل"، إن مصر عملت على تنشيط العلاقات الاستثمارية مع دول الحوض، مشيراً إلى أن نسبة التبادل التجاري 500%، والاستثمارات المصرية فى أثيوبيا بلغت 2.2 مليار دولار. وأكد أن الحكومة وضعت دول الحوض على رأس الدول التي تحظى بدعم من الصندوق المصري للتعاون الفني، والذي قدم 125 معونة طبية ولوجيستية وغذائية، وأوفد 49 خبيراً حتى الآن. وأضاف "قنديل": "ما بعد الثورة تزايدت الزيارات الرسمية رفيعة المستوى التى قام بها مصريون، على رأسها زيارات رئيس الجمهورية لأثيوبيا وغيرها، وزيارات رئيس الوزراء ووزير الخارجية، والزيارات المتكررة لوزير الموارد المائية والرى". وتناول قنديل في بيان أمام مجلس الشورى الاثنين، الاتفاقيات الدولية والإقليمية، بالإضافة إلى الاتفاقيات الثنائية التي وقعتها مصر، لتنظيم حقوق الانتفاع بالمياه، مشيرا إلى أن الاتفاقيات التى وقعت أيام الاستعمار تتوارث كما تتوارث اتفاقيات الحدود

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قنديل المياه قضية مصيرية وأمن قومي في المقام الأول قنديل المياه قضية مصيرية وأمن قومي في المقام الأول



GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 05:35 2022 الجمعة ,22 تموز / يوليو

إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن
 صوت الإمارات - إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن

GMT 22:18 2022 الثلاثاء ,26 تموز / يوليو

دبي المدينة الأكثر شعبية عالمياً للعطلات
 صوت الإمارات - دبي المدينة الأكثر شعبية عالمياً للعطلات

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 13:06 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

أجمل الأماكن لقضاء شهر عسل مثالي

GMT 14:32 2013 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

أساسيات الحماية من البريد المتطفل

GMT 17:27 2013 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ندوة مفتوحة لمناقشة "مزرعة الحيوان" في مكتبة "أ" الاحد

GMT 16:21 2016 الخميس ,18 شباط / فبراير

"أركوس" الفرنسية تطرح 3 حواسيب لوحية جديدة

GMT 06:06 2015 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

الانتهاء من مشروع إنشاء بئر مياه "السرايا" في غزة

GMT 20:12 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشفي كيفية علاج آثار حب الشباب والحفر على البشرة

GMT 07:05 2012 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"نوكيا" تسقط من قائمة الصناع الخمسة الكبار للهواتف الذكية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates