توقيف 65 سوريًا وفلسطينيًا وأردنيًا قرب بورسعيد
آخر تحديث 05:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

توقيف 65 سوريًا وفلسطينيًا وأردنيًا قرب بورسعيد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - توقيف 65 سوريًا وفلسطينيًا وأردنيًا قرب بورسعيد

يسري محمد - بورسعيد

أكَّدَت مصادر أمنية أن مخابرات حرس الحدود في بورسعيد تمكنت من ضبط 65 شخصًا يحملون الجنسيات السورية والأردنية والفلسطينية أثناء محاولة هجرة غير شرعية إلى إيطاليا عبر البحر المتوسط. وأعلنت المصادر أن معلومات وردت لمكتب مخابرات حرس الحدود في بورسعيد تفيد بقيام بعض الاشخاص يحملون جنسيات عربية بمحاولة هجرة غير شرعية من خلال شاطئ بورسعيد الى ايطاليا عن طريق وسطاء من الإسكندرية، ومن منطقة الديبة غرب بورسعيد. وأشارت إلى أنه قامت على الفور مأمورية بضبطهم وتبين من الحصر ان المجموعة فيها 28 رجلاً و 16 سيدة و 22 طفلاً جميعهم يحملون الجنسيات الفلسطينية والاردنية والسورية، بعضهم مقيم في الإسكندرية وبعضهم مقيم في منطقه السادس من أكتوبر، وقد اتفقوا مع أشخاص من منطقه ميامي لتسهيل هجرتهم إلى إيطاليا عبر البحر، على ان يتم دفع مبلغ 3 آلاف دولار لكل شخص، وقامت المجموعة باستقلال حافلتين، وتم ضبطهم قبل استقلالهم المركب. وأكدت أنه تم ضبط المتهمين أمام قرية الديبة في الكيلو 30 غرب بورسعيد، وجارٍ استكمال الإجراءات بمعرفة الأمن الوطني في بورسعيد.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف 65 سوريًا وفلسطينيًا وأردنيًا قرب بورسعيد توقيف 65 سوريًا وفلسطينيًا وأردنيًا قرب بورسعيد



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates