مقتل 18 شخصاً بتدافع خلال تشييع سلطان البهرة
آخر تحديث 03:32:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقتل 18 شخصاً بتدافع خلال تشييع سلطان البهرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 18 شخصاً بتدافع خلال تشييع سلطان البهرة

الهند ـ صوت الإمارات

قتل 18 شخصاً في تدافع سبق انطلاق مراسم تشييع السلطان محمد برهان الدين ، سلطان البهرة . وذكرت وكالة (برس ترست) الهندية، أن تدافعاً حصل قرب منزل الزعيم الروحي الراحل ، فيما كان المئات يحتشدون على الطرقات المجاورة منذ ساعات الفجر الأولى بانتظار القاء نظرة الوداع عليه، ما أدى إلى سقوط 18 قتيلاً و40 جريحاً. يذكر أن برهان الدين وهو سلطان طائفة البهرة الداودية، أحد فروع الإسماعيلية، وتوفي إثر اصابته بنوبة قلبية قبل أسبوعين من اتمام عامه الـ103. يذكر أن حوادث التدافع غالباً ما تحدث في الهند وتؤدي إلى سقوط قتلى، وتعزى عادةً إلى افتقاد الشرطة لأساليب مماثلة للسيطرة على الحشود .  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 18 شخصاً بتدافع خلال تشييع سلطان البهرة مقتل 18 شخصاً بتدافع خلال تشييع سلطان البهرة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates