225 شخصًا بين قتيل وجريح في تفجيرات بغداد
آخر تحديث 10:54:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

225 شخصًا بين قتيل وجريح في تفجيرات بغداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 225 شخصًا بين قتيل وجريح في تفجيرات بغداد

بغداد - جعفر النصراوي

استهدفت سلسلة من الانفجارات، الإثنين، مناطق متفرقة في بغداد، بـ 17 سيارة مفخخة وعبوة ناسفة.وأفاد مصدر في وزارة الداخلية لـ "العرب اليوم" بأن "10 سيارات مفخخة وعبوة ناسفة انفجرت في كل من: مدينة الصدر، ومنطقة الحرية والمشتل، وبغداد الجديدة والبياع والكاظمية والمحمودية وحي الرسالة وساحة عدن على الطريق المؤدي إلى التاجي والحبيبية والشالجي (الطريق المؤدي إلى مطار المثنى)، فيما انفجرت عبوة ناسفة في منطقة الشعب.وأشار المصدر إلى أن "سلسلة الانفجارات التي ضربت مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، أدت إلى استشهاد وإصابة قرابة الـ 225 شخصًا، حصيلة أولية قابلة للزيادة". وأضاف أن "هذه التفجيرات استهدفت عدد من المطاعم الشعبية والمستشفيات ومحطات تزويد الوقود"، مبينًا أن "شهر رمضان شهد العديد من الهجمات الإرهابية راح ضحيتها ما لا يقل عن 500 شخص بين شهيد وجريح".كما شهدت محافظات العراق الأخرى هجمات إرهابية مماثلة بسيارات مفخخة، استهدفت كل من البصرة وواسط وتفجيرين مزدوجين في السماوة، أسفرت عن سقوط أعداد كبيرة من الشهداء والجرحى.ورغم العدد الكبير للضحايا، الذين قتلوا أو أصيبوا في غضون قرابة ساعة ونصف الساعة، لم يصدر أي رد فعل حكومي أو أي رد فعل من قبل مسؤول عراقي آخر على هذه الهجمات، التي لم تتبناها أية جهة أيضًا.وجاء هذا بعد أسبوع من تعرض سجني التاجي وأبو غريب إلى الشمال والغرب من بغداد إلى هجوم مسلح، تخللته اشتباكات تواصلت لساعات، تمكن خلالها مئات السجناء من الهروب، بينهم قادة كبار في تنظيم "القاعدة".وقال مسؤول أمني رفيع المستوى لـ "العرب اليوم": إن هروب هؤلاء السجناء وضع البلاد على عتبة أيام سوداء، إذ أن السجناء الهاربين يسعون إلى القيام بعمليات انتقامية.وكان تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، الذي يتبع قيادة "القاعدة"، تبنى الثلاثاء الماضي الهجوم على السجنين، معلنًا عن "تحرير أكثر من 500 سجين".وفي تفاصيل لهجمات الإثنين، قالت مصادر: إن 12 سيارة مفخخة استهدفت مناطق متفرقة من محافظة بغداد، بينما انفجرت 5 سيارات أخرى في الكوت (160 كلم جنوب بغداد) والسماوة (280 كلم جنوب بغداد) والبصرة (450 كلم جنوب بغداد).وأوضح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية لـ "العرب اليوم" أن الهجمات التي وقعت في أوقات متزامنة، بدأت عند الساعة 07,30 (04,30 تغ).وأضاف المصدر أن "34 شخصًا قتلوا وأصيب أكثر من 130 بجروح في الهجمات داخل مدينة بغداد، التي استهدفت معظمها مناطق شيعية، بينما قتل شخصان وأصيب 15 بجروح في انفجار المحمودية (30 كلم جنوب بغداد). وقال: إن انفجار السيارة في مدينة الصدر عند قرابة الثامنة صباحًا، والذي قتل فيه 5 أشخاص، وأصيب 17 بجروح، استهدف عمالا يبحثون عن فرصة للعمل.وأدى عصف الانفجار إلى قذف حافلة صغيرة إلى أكثر من 10 أمتار عن موقع الهجوم، الذي خلف حفرة كبيرة في المكان.وبعد وقت قصير، انفجرت سيارة ثانية في منطقة الحبيبية في مدينة الصدر قتل فيها 4 أشخاص، وذلك على بعد قرابة كيلومترين من موقع الانفجار الأول، وعلى مقربة من محال تجارية أصيبت بأضرار كبيرة.وفي هجمات وقعت في مناطق أخرى من العراق، تسببت سيارتان مفخختان في الكوت في مقتل 6 أشخاص وإصابة 57 بجروح، فيما قتل شخصان آخران وأصيب 10 بجروح في السماوة، وقتل 4 وأصيب 5 في البصرة.ويشهد العراق الذي يعيش سكانه على وقع أعمال القتل اليومية منذ 2003، موجة متصاعدة للعتف، حيث قتل أكثر من 2500 شخص بين نيسان- وحزيران، وفقًا لأرقام الأمم المتحدة.وتحمل أعمال العنف طابعًا طائفيًا متزايدًا بين السنة والشيعة في بلاد عاشت حربًا أهلية طائفية بين عامي 2006 و2008 قضي فيها على الآلاف.ويذكر أنه رغم مرور قرابة 3 أعوام على تشكيل الحكومة الحالية، وهي حكومة "شراكة وطنية" تجمع الموالين والمعارضين، ما زال منصبا وزيري الدفاع والداخلية في حالة شغور، بسبب الخلافات التي تعصف بالحكومة.هذا، وقال مصدر في وزارة الداخلية العراقية لـ "مصر اليوم": إن الحصيلة الأولية لـ 18 تفجيرًا بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة، ضربت مناطق متفرقة من العاصمة العراقية بغداد وعدد من المحافظات العراقية بلغت 62 قتيلا و157 جريحًا.وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "سلسة تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة ضربت، صباح الإثنين، مناطق مدينة الصدر والشرطة الرابعة وحي الجامعة والحبيبية وحي أور والنعيرية والحرية، والكاظمبة، وأبو دشير والرسالة والطوبجي والمحمودية في العاصمة العراقية (بغداد)، فيما انفجرت عدة سيارات مفخخه في كل من البصرة وواسط والمثنى وانفجرت عبوات ناسفة في صلاح الدين"..

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

225 شخصًا بين قتيل وجريح في تفجيرات بغداد 225 شخصًا بين قتيل وجريح في تفجيرات بغداد



اختاري منها ما يُلائم شخصيتك وأسلوبك لجميع مُناسباتك

أفضل إطلالات ميغان ماركل بالقميص بأسلوب عصري تعرّفي عليها

القاهرة - صوت الامارات
تقلّ ميغان ماركل في الفترة الأخيرة بإطلالاتها، وعندما تفعل فهي غالباً ما باتت تختار أزياء كاجول. لكن في أحدث إطلالاتها برفقة الأمير هاري في مقابلة تلفزيونية مشتركة هي الأولى منذ إنتقالهما إلى الولايات المتحدة، أطلت ميغان بالقميص في لوك أنيق وعصري.ميغان والأمير هاري كانا من بين الضيوف البارزين الذين أطلّوا جنبًا إلى جنب مع سندرا أو Sandra Oh وجون ليجيند John Legend، في برنامج تلفزيوني للإعلان عن قائمة TIME السنوية التي تضم 100 من كبار صانعي التغيير والأصوات المؤثرة والقادة في جميع أنحاء العالم.لهذه المناسبة أطلت ميغان ماركل بالقميص في لوك أنيق وعصري في آن معاً. فقد تألقت بقميص باللون البنيّ من قماش الحرير من تصميم إحدى الماركات المفضلات لديها فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، وهذا القميص الذي أطلت به، مستوحى من السبعينيات مع قصة الياقة العريض...المزيد

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 20:54 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

الحكومة البرازيلية تتفاعل مع أزمة نيمار في فرنسا

GMT 04:29 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 22:41 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عبد العزيز هيكل يوضح سبب إشارته إلى "النجمتين"

GMT 13:28 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"كيا" تدخل عالم سيارات المستقبل بتصميم جديد

GMT 02:59 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

وفاة الفنانة سهير فخري حماة رانيا فريد شوقي

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,06 شباط / فبراير

"مرسيدس الفئة S" تعد أحسن سيارة في العالم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates