أهمّ مظاهر الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم
آخر تحديث 16:08:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أهمّ مظاهر الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أهمّ مظاهر الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم

الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم
القاهرة - صوت الإمارات

يحلو لقطاع كبير من المصريين على إيقاع فرق الإنشاد الديني والتخت الشرقي، تناول وجبة السحور في الخيام الرمضانية، وسط أجواء عائلية لا تخلو من مرح وسعادة، حيث يحتل طبق الفول الذي يقدم بالسجق والجبنة وفي الطواجن مكانة مهمة لدى الغالبية، سواء كان السحور في خيمة أو في مطعم.

ويرتبط السحور بجلسات السمر والسهر حتى الساعات الأولى من الصباح، وهو ما يجعل كل خيمة رمضانية تستمد اختلافها عن مثيلاتها من شخصية المطعم التي تقام فيه وأجوائه المختلفة، ما بين مطاعم نيلية يرسم تفاصيل سهراتها سحر النيل، ومطاعم القرى السياحية على أطراف العاصمة بأجوائها التي تجمع بين المساحات الخضراء الشاسعة وحمامات السباحة ووسائل الترفيه وألعاب الأطفال.

ويبدو المشهد داخل الخيمة الرمضانية للمطعم التي تحمل اسم «المزاجنجية» كأنه همزة وصل بين تراث الماضي ونبض الحاضر، حيث انتشرت مجسمات لفنانين اشتهروا بتقديم فوازير رمضان وشخصيات كارتونية، منهم فؤاد المهندس، ونيللي، وشريهان، وسمير غانم، وفطوطة «إحدى الشخصيات الكارتونية التي ارتبطت بشهر رمضان»، ويقبل الزبائن على التقاط صورهم التذكارية مع المجسمات والمشاهد المختلفة، كما تضم الخيمة فقرات فنية وتخت شرقي، إضافة إلى شاشات عرض كبيرة تعرض مسلسلات ودراما رمضان.

إقرا ايضًا:

حاكم رأس الخيمة يواصل استقبال المهنئين بشهر رمضان

وتسعى المطاعم والمراكب النيلية إلى جذب الزبائن من خلال الخيام الرمضانية التي تمزج بين الأجواء التراثية من فنون شعبية وحفلات إنشاد ديني، وبين المتغيرات الحديثة التي تصوغ شخصية كل مطعم بأجوائه المختلفة وأطباقه الخاصة.

ومهما اختلف مكان السحور فإن الفول ما زال هو الطبق الرئيسي الذي تعجز الأصناف الأخرى عن منافسته، سواء على العربات الشهيرة التي تنتشر في شوارع العاصمة، أو المطاعم الشعبية، والمطاعم النيلية العائمة.

ويشكل طبق الفول هدفاً دائماً للابتكار، فإلى جانب أطباق السحور التقليدية من فول بالزيت الحار أو الصلصة أو بالبيض، وأيضاً بالزبدة، والفلافل والبطاطس المحمرة والبيض المسلوق أو المقلي «الأومليت»، وأنواع عديدة من المخللات والسلاطات أشهرها الباذنجان المخلل وبابا غنوج، تتفنن المطاعم في تقديم طبق الفول بالسجق أو بالجبنة الكيري أو اللحمة المفرومة، أو يقدم في طاجن تتم تسويته في الفرن.

ولا يقتصر الأمر على الابتكار في طبق الفول، حيث دخل البيض على خط المنافسة، وبات يقدَّم بأنواع متعددة، منها بالبسطرمة أو بالجبنة الرومي أو بالماشروم والخضار أو بالسوسيس، بالإضافة إلى البيض «المدحرج» الذي يتم سلقه ثم تحميره في السمن.

وعلى مدخل طريق مصر الإسكندرية الصحراوي تجذب قرية «بيوت باي» زبائنها بخيمتها الرمضانية «ربابة» التي تقدم فقرات فنية متنوعة من إنشاد ديني وتخت شرقي وسط مساحات خضراء شاسعة، وحمامات سباحة مفتوحة للرواد.

وعلى الرغم من أن بعض المطاعم تتخصص في تقديم أصناف المشويات التي لا يمكن تناولها في السحور، فإن الكثير منها يعد وجبات سحور مختلفة خلال شهر رمضان، من بين هذه المطاعم «أبوحنفي الكبابجي» بمنطقة القطامية، جنوب شرقي القاهرة، وعلى الرغم من تخصصه في المشويات، فإنه يقدم وجبات السحور التقليدية في خيمته الرمضانية، إلى جانب استعراض فقرات فنية متنوعة منها التخت الشرقي وعروض التنورة والمسحراتي.

ودخلت المطاعم العربية على خط المنافسة في الأجواء الرمضانية من خلال تقديم أصناف متعددة إلى جانب الأطباق المصرية التقليدية، ويقدم مطعم «مندينا» بالتجمع الخامس أطباقاً عربية متنوعة ضمن وجبات السحور، منها خبز التميس الذي يتم تحضيره طازجاً وساخناً على اللهب في أثناء تحضير الوجبة، وطبق الفول «القلاية اليمني»، وهو عبارة عن مزيج من الفول والطماطم والفلفل والتوابل، بالإضافة إلى طبق «المطبق» وهو مثل الفطير ويُحشى بالخضار والبيض.

وتحرص المطاعم العربية على تقديم الأطباق المصرية التقليدية في وجبات السحور بجانب أطباقها التقليدية التي تلقى قبولاً كبيراً من المصريين والعرب.

ولجأ بعض المطاعم إلى إضفاء جو تراثي خلال السحور، حيث يقيم مطعم «البيت الدمشقي» بمدينة السادس من أكتوبر بمحافظة الجيزة، ليالي رمضانية تتضمن فقرات فنية تقدم أغاني تراثية سورية ومصرية وتواشيح من البلدين، والتخت الشرقي وعزف العود، إضافة إلى عروض لفنون تراثية عديدة منها التنورة والمولوية.

وعلى كورنيش حي المعادي الهادئ جنوب القاهرة يستقل الزبائن مركباً صغيراً يتجول بهم مسافة قصيرة في عمق النيل ليوصلهم إلى المطعم العائم «تراسينا» حيث تستقبلهم أجواء رمضانية من ديكور وزينة وفوانيس تحيطها المياه من كل الجوانب ليبدو المكان بأضوائه الرمضانية التي تنساب على سطح المياه كأنها فقاعة نور تتدفق من روح نهر النيل.

قد يهمك أيضًا:

"الإفتاء" تدعو المصريين إلى الانشغال بالقرآن وتدبره طوال رمضان

حاكم رأس الخيمة يستقبل المهنئين بشهر رمضان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهمّ مظاهر الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم أهمّ مظاهر الخيام المصرية في شهر رمضان الكريم



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء في 10 أيام

بيروت - صوت الإمارات
اعتادت الفنانة نانسي عجرم على مشاركة جمهورها ومعجبيها بأحدث الجلسات التصويرية التي تخضع لها، كما تشاركهم مواقفها وأنشطتها الحياتية بين الحين والآخر عبر حساباتها الشخصية على منصات السوشيال ميديا. وتظهر الفنانة ناسي عجرم في إطلالات أنيقة ومتنوعة خلال شهر فبراير الجاري، مرتدية أزياء رائعة تتناسب مع شخصيتها وتظهرها في كامل أناقتها، كان أبرزها إطلالتها باللون الأسود التي ظهرت، اليوم الجمعة، حيث شاركت جمهورها عبر إنستجرام صورة جديدة لها في أحدث ظهور، مرتدية بالطو يتميز باللون الأسود وبنطلون أسود أيضًا إلى جانب نظارة سوداء كبيرة، وذلك خلال تواجدها في مصر. اللون الأسود أيضًا ظهرت به الفنانة نانسي عجرم، في مقطع فيديو نشرتها عبر إنستجرام، أمس، حيث كانت تروج لأغنية جديدة. وفي 16 فبراير، ظهرت النجمة نانسي عجرم بإطلالة أنيقة أيضًا، ...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 11:43 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 22:05 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

التعليق الأول من بيب غوارديولا على دموع كلوب

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026

GMT 17:02 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

احذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 11:47 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 11:12 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 10:58 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 19:50 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تمرّ بيوم من الأحداث المهمة التي تضطرك إلى الصبر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates