القرآن الكريم في الموسوعات اليهودية كتاب يفضح محاولات الصهاينة الطعن في الإسلام
آخر تحديث 23:23:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"القرآن الكريم في الموسوعات اليهودية" كتاب يفضح محاولات الصهاينة الطعن في الإسلام

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "القرآن الكريم في الموسوعات اليهودية" كتاب يفضح محاولات الصهاينة الطعن في الإسلام

قرأن
الرياض - محمد الدوسري

صدر مؤخرًا كتاب بعنوان "القرآن الكريم وعلومه في الموسوعات اليهودية: دراسة نقدية"، عن مركز "تفسير للدراسات القرآنية" في المملكة العربية السعودية للباحث المختص بالشؤون الإسرائيلية بوكالة أنباء الشرق الأوسط، أحمد البهنسي وذلك في محاولة سعودية مصرية لفضح المحاولات اليهودية المستمرة للطعن في الإسلام.


ويتضمن الكتاب على مادة علمية تضم جميع الموسوعات اليهودية سواءً المطبوعة أو الإلكترونية أو المكتوبة باللغة العبرية أو الإنجليزية، ويتعرّض الكتاب لها بالتحليل والنقد، والرد على ما ورد بها من فرضيات تطعن في أصالة القرآن الكريم ومصدره الإلهي.


ويشتمل الكتاب على خمسة فصول، يتناول فيها بالنقد جمع وترتيب الآيات القرآنية ورد قصص القرآن الكريم إلى مصادر يهودية ونصرانية ووثنية، ورد أصول بعض ألفاظ القرآن الكريم إلى لغات أعجمية غير العربية ورؤية الموسوعات اليهودية الخاطئة لموقف القرآن الكريم من اليهودية والنصرانية.


ومن أبرز النتائج التي توصل لها الكاتب هي أن اليهود اهتموا اهتمامًا بالغًا سواءً قبل قيام دولة إسرائيل 1948 أو بعد قيامها، بالتعرف على الدين الإسلامي ودراسة مصادره الأساسية وفي مقدمتها القرآن ومحاولة تشويهها وتقديمها للعالم في شكل محرف، وهذا ما ظهر في إعدادهم موسوعات ليست بلغتهم العبرية بل باللغة الإنجليزية واسعة الانتشار والاستخدام، وتحوي تلك الموسوعات مقالات كثيرة حول القرآن الكريم كلها تطعن في قيم الإسلام ومبادئه .

 

 كما توصل البهنسي، لنتيجة مفادها أن هذه المقالات الموسوعية اليهودية لم تتسم بالموضوعية العلمية، بل دارت في فلك المطاعن التي ألصقها المستشرقون الغربيون بالقرآن الكريم دون الاستناد إلى حقائق علمية ودلائل أكاديمية رصينة ومقبولة للعقل.


وتتمثل أهمية هذا الكتاب في أنه لا يمثل إلتزامًا دينيًا وعلميًا فقط باعتباره أحد وسائل الدفاع عن الدين الإسلامي الحنيف ومصادره بشكل أكاديمي وعلمي يتسم بالموضوعية، بل يمثل أيضًا التزامًا قوميًا ووطنيًا نظرًا لخطورة ما تهدف إليه هذه المقالات الموسوعية حول القرآن الكريم والإسلام من تشويه صورة الإسلام والمسلمين بغرض تحقيق مصالح دينية وسياسية على حد سواء.


كما أن تزايد الاهتمام بدراسة الموضوع مجال الدراسة وما يتعلق به من دراسات أخرى في مجالات مختلفة من الممكن أن يؤدي إلى توضيح الصورة الصحيحة للإسلام ومقدساته، وربما يثير صحوة في مجال الدراسات الإسلامية الأكاديمية المهتمة بالرد على الفرضيات الاستشراقية بشكل عام، والفرضيات الاستشراقية "اليهودية والإسرائيلية" بشكل خاص.


يشار إلى أن إصدار مركز تفسير للدراسات القرآنية في المملكة لهذا الكتاب، يأتي في إطار اعتماد المركز لخطة علمية طموحة تحمل عنوان "الانتصار للقرآن الكريم" وتهدف للرد علميًا وموضوعيًا على الشبهات التي تلصقها الكتابات الغربية بالقرآن الكريم، ويعتزم المركز ترجمة كتاب البهنسي لعدة لغات أجنبية بهدف مخاطبة الغرب بمثل هذه المؤلفات التي تتسم بالرصانة العلمية وتبتعد عن أية تشنجات أو تعصبات تبعدها عن الموضوعية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القرآن الكريم في الموسوعات اليهودية كتاب يفضح محاولات الصهاينة الطعن في الإسلام القرآن الكريم في الموسوعات اليهودية كتاب يفضح محاولات الصهاينة الطعن في الإسلام



GMT 15:58 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

"كارما النية" أحدث مؤلفات نايف الجهني

GMT 04:39 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

"أم النار" احتفاء بالموروث الحضاري لدولة الإمارات

GMT 04:25 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

حكمت البعيني "ألف فكرة وفكرة" في تأمّل الحياة

GMT 02:06 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

دار ليدز تصدر رواية "بيت ستي صالحة"

GMT 03:08 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

"في قبضة داعش" رواية جديدة في معرض الكتاب

GMT 17:50 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

"أحببت هذا الرجل" جديد رانيا كمال في معرض الكتاب

GMT 20:01 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

نادي كُتاب العين يستضيف الشاعرة حنان المرزوقي

أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates