إصدار كتاب الرحلة الفاسية للعلامة الطيب بن كيران
آخر تحديث 03:44:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

إصدار كتاب "الرحلة الفاسية" للعلامة الطيب بن كيران

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إصدار كتاب "الرحلة الفاسية" للعلامة الطيب بن كيران

بيروت ـ وكالات

صدر عن دار الكتب العلمية بلبنان تحقيق كتاب ‘الرحلة الفاسية الممزوجة بالمناسك الإسلامية’ للعلامة الطيب بن كيران (ت 1314 هـ)، وقد حققه وقدّم له الباحث يونس لشهب. والكتاب يقع في 256 صفحة من الحجم الكبير. ولما كانت الرحلة رحلة حجيّة، أو حجازية، فقد انصب دأبُ ابن كيران على رصد سفره لأداء مناسك الحجّ، وفق المذهب المالكيِّ. وكان سفره بحرا مع الشريفين الوزانيين عبد الجبار بن محمد، وإدريس بن محمد الطائع وأبناء عمّهما، وأصحابهما. ولقد اختاره عبد الجبار لصحبته، كما اختار ثلة من علماء فاس، هم: محمد بن عبد الواحد بن سودة، وعلي بن محمد البدري، وأحمد بن الحسن. وعلى هذا، جاءت مضامين الرحلة من جنس موضوعها وسنخه، تدور معه حيث دار. ويمكن تقسيمها إلى المجالات الآتية: - المجال الفقهي: ويشكل قطب الرحى في رحلة ابن كيران، حيث فصّل في ذكر الأحكام الفقهية المرتبطة بالسفر والصحبة والصلاة والتيمم ومعرفة القبلة والوقت والقصر والجمع والحج والعمرة. وكل ذلك وفق المذهب المالكي، مع الإشارة أحيانا إلى قول مذاهب أخرى، لكن يكون الانتصار للمذهب المالكي. - المجال الجغرافي: وفيه الحديث عن مسار الرحلة بدءا من الخروج من فاس من باب عجيسة، مرورا بالمراحل المختلفة وما مر به من الثغور والقرى والحواضر والبحار والسواحل والمعالم، وانتهاء بالعودة إلى فاس. والملاحظ أن ابن كيران كان يقف على البقاع المقدسة وقوفا مفصّلا، حيث يضبط الاسم، ويذكر سبب التسمية، والتسميات الأخرى إن وجدت، وإعرابها، وموقعها الجغرافي، وفضلها، وتاريخها… - المجال التاريخي: نجد في الرحلة مجموعة من المعطيات التاريخية، من قبيل أخبار تتعلق بالسيرة النبوية، وأخرى بتاريخ مكة المكرمة، وبناء الكعبة وإعادة بنائها، وحفر زمزم، وبئر زبيدة. - المجال الثقافي: تذكر الرحلة جملة من المعتقدات والتقاليد والعادات، التي لفتت انتباه ابن كيران. من مثل الاستشفاء بتراب جبل أحد، والتبرك بزيارة قبور الأولياء، والجهل الذي كان يخيم على أكثر عرب الدرب والحجاز وتهامة ونجد، حتى وصفهم بأنهم أجل العرب. هذا، ويزخر النص بوصف ظروف الرحلة، وما تميزت به سواء جزؤها الذي كان برا، أو ما كان منها بحرا على متن البابور (الباخرة). وكذلك، توثّق الحوادث التي صادفها الرحالة، والتي تخللت الرحلة، وهي كثيرة، أذكر منها: التعرض لهجوم قطاع الطرق بالريّان، وانقطاع دفة السفينة، في رحلة العودة، وهيجان البحر، والسيل الذي أتى على النخل قرب الوادي القريب من ضريح سيدنا حمزة، رضي الله عنه، وظاهرة الخسوف.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إصدار كتاب الرحلة الفاسية للعلامة الطيب بن كيران إصدار كتاب الرحلة الفاسية للعلامة الطيب بن كيران



GMT 15:58 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

"كارما النية" أحدث مؤلفات نايف الجهني

GMT 04:39 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

"أم النار" احتفاء بالموروث الحضاري لدولة الإمارات

GMT 04:25 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

حكمت البعيني "ألف فكرة وفكرة" في تأمّل الحياة

GMT 02:06 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

دار ليدز تصدر رواية "بيت ستي صالحة"

GMT 03:08 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

"في قبضة داعش" رواية جديدة في معرض الكتاب

GMT 17:50 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

"أحببت هذا الرجل" جديد رانيا كمال في معرض الكتاب

عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates