هنية يطالب مصر بإيجاد بدائل للأنفاق لإدخال السلع إلى غزة
آخر تحديث 02:43:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هنية يطالب مصر بإيجاد بدائل للأنفاق لإدخال السلع إلى غزة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هنية يطالب مصر بإيجاد بدائل للأنفاق لإدخال السلع إلى غزة

غزة – محمد حبيب

طالب رئيس حكومة غزة، إسماعيل هنية الجانب المصري، بإيجاد بديل للأنفاق لإدخال السلع والاحتياجات الأساسية لقطاع غزة . وقال "هنية" في تصريح صحفي الخميس "لا يجوز أن يبقى الفلسطينيون في ظل حصار خانق, جراء إغلاق المعابر وهدم الإنفاق، ويجب السعي لإيجاد بديل عن ذلك". وشدد "هنية" على عمق العلاقة الإستراتيجية بين الشعبين الشقيقين، مجدداً تأكيده أن حماس لا تتدخل في الشأن المصري. وكشف رئيس الوزراء عن اتصالات تجريها "حماس" مع الجانب المصري؛ من أجل بحث الأزمات الراهنة التي تشهدها العلاقة بين الجانبين بعد عزل الرئيس المصري محمد مرسي . وأضاف: "الفلسطينيون موقفهم حاضر أمام الجميع، وهو عدم التدخل في الشأن العربي الداخلي، ولنا قضيتنا الفلسطينية التي ندافع عنها". واستنكر مواصلة وسائل الإعلام المصرية, التحريض ضد قطاع غزة وحماس بشكل خاص، معتبراً أن هذه الحملة تهدف إلى النيل من سمعتها وتشويه المقاومة الفلسطينية. ونوه هنية إلى خطورة استمرار بث الكراهية والحقد ضد الشعب الفلسطيني، من خلال التحريض المباشر والمستمر ضده ونشر الأكاذيب التي لا تستند إليها, ونفى هنية أي تواجد عسكري أو سياسي لحركته في سيناء، لافتاً إلى أن تلك التحريضات هدفها النيل من سمعة المقاومة . هذا ويواصل الجيش المصري المتواجد على الحدود الفلسطينية هدم الأنفاق الحدودية بين غزة وجمهورية مصر العربية, التي تعد الشريان المُغذي للحياة في القطاع . وفي سياق آخر، بيّن هنية أن ثمة اتصالات تجريها "حماس" مع حركة فتح؛ من أجل تنفيذ بنود المصالحة المتفق عليها. وتوقفت لقاءات المصالحة بين الحركتين منذ عدة شهور, بعد التفاهم على اتفاقيات وقعت في الدوحة والقاهرة بين الطرفين. وتابع هنية: "دعونا الأخوة في فتح إلى ضرورة الإسراع في تطبيق التفاهمات بيننا، بهدف تشكيل حكومة توافق وطني، والتفرغ لهموم قضية الوطن" . وأدان تورط بعض الجهات الفلسطينية في حملة التحريض الإعلامي ضد حركته، واصفًاً تلك الحملات بـ"المعيبة" بحق أبناء الشعب الفلسطيني . وطالب هنية جميع الأطراف بتحمل المسئولية الوطنية في هذه الظروف الراهنة، والكف عما وصفه بـ"العبث" في المصلحة الوطنية العليا ". وفيما يتعلق بملف المصالحة قال هنية، على هامش إفطار جماعي "سندفع عجلة المصالحة إلى الأمام، وهناك تواصل مع الجانب المصري في هذا الشأن"، وأردف "إننا ننتظر إلى ما ستؤول إليه الأمور والأوضاع المصرية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هنية يطالب مصر بإيجاد بدائل للأنفاق لإدخال السلع إلى غزة هنية يطالب مصر بإيجاد بدائل للأنفاق لإدخال السلع إلى غزة



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز بحقيبة من هيرميس ثمنها 20 ألف دولار

واشنطن - صوت الامارات
لا خلاف على جاذبية النجمة العالمية "جينيفر لوبيز"، فعلى الرغم من بلوغها سن الـ 50، إلا أنها تحتفظ بشبابها ورشاقتها المثيرين لغيرة الجميع داخل الوسط الفني وخارجه. هذا ولا تتخلى جينيفر عن أناقتها، حتى إذا كانت ذاهبة للجيم، فقد رصدتها عدسات الباباراتزي الخميس، وهي تذهب إلى الجيم في "ميامي" بإطلالة أثارت دهشة الكثيرين. فبالإضافة إلى ما ارتدته من ليغينغ أسود أبرز رشاقة ساقيها وتوب أبيض من علامة Guess، أكملت جينيفر إطلالتها الرياضية بحقيبة هيرميس فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار، ما أثار دهشة واستغراب رواد الإنترنت، فقال أحدهم: "تحلم الكثيرات باقتناء مثل تلك الحقيبة"، كما قال آخر: "ما هذا، أتذهبين إلى الجيم بحقيبة ثمنها 20 ألف دولار!". وجنبًا إلى جنب مع حقيبتها الباهظة، لم تفوت "جيه لو" الفرصة لاستعراض سيارتها ال...المزيد

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 21:10 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

الكشف عن سبب فشل مفاوضات برشلونة ودي ليخت

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

نيتو يوقع رسميًا عقود انتقاله لبرشلونة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates