علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد
آخر تحديث 15:45:32 بتوقيت أبوظبي

أكَّد أنه عرضة للابتزاز من قبل الكرملين

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد

ذهب دونالد ترامب مع إيفانا إلى موسكو عام 1987 بدعوة من السفير السوفياتي لدى الأمم المتحدة
موسكو ـ حسن عمارة

كشف كتاب جديد تحت عنوان " House of Trump, House of Putin; the Untold Story of Donald Trump and the Russian Mafia" أنه من المحتمل أن يكون عملاء الاستخبارات الروسية قد أجبروا الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على قبول صفقة تسوية مذلة، أثناء رحلته إلى موسكو قبل 31 عام، ويبدو أنه تم تصوير الرئيس في عام 1987 مع فتايات روسيات أرسلن إليه لنصب ما يسمى بـ"فخ العسل"، رغم أنه سافر مع إيفانا زوجته في ذلك الوقت، مما جعله عرضة للابتزاز من قبل الكرملين، حسب ما قال مؤلف الكتاب.

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد

المخابرات الروسية لديها تسجيلات لترامب
واحتفظ الجواسيس بمواد الفيلم منذ ذلك الحين، وأبلغ أوليغ كالوجين، الرئيس السابق لـ "مكافحة التجسس" في "كي جي بي"، الكاتب كريغ أونغر أن ترامب كان يحظى "بالكثير من السيدات الشابات تحت تصرفه"، وأن روسيا كانت تراقبه، وتمت دعوته رسميا من قبل دبلوماسي كبير لمناقشة التطورات العقارية المحتملة.

وزعم كالوجين أن ترامب ربما يعرف عن وجود ملفات تخصه تحتوي على مواد يطلق عليها الروس "kompromat".

ويسلط الكتاب الجديد الضوء على النظرة الشرعية على العلاقات الطويلة لترامب مع روسيا، ومن المقرر أن يصدر الكتاب الأسبوع المقبل، وكان الكات ، وهو صحافي في مجلة "فانيتي فير"، واستهدف عائلة بوش بسبب علاقاته المزعومة مع السعوديين، وتم اقتباس ذلك بشدة في فيلم "فهرنهايت 9/11" لمايكل مور.

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد

ويزعم الكتاب أن التجارة والعمل مع روسيا جعلته فريسة سهلة لضباط الاستخبارات السوفيتية منذ عقود، ويشرح الكتاب أيضا كيف قام اثنان من رفاق ترامب، في عام 2013، بزيارة أحد الأحزاب التي كان يديرها زعيم مجرم روسي سيء السمعة، وتحدث عن العلاقة مع فلاديمير بوتين.

ترامب يغسل الأموال للروس
ووصلت التكهنات بشأن علاقات ترامب بالروس والتواطؤ المحتمل مع الكرملين في انتخابات عام 2016 إلى درجة الحمى، مع قيام التحقيق من قبل المستشار الخاص روبرت مولر بالتدخل والتحقيق في هذه المزاعم، وفي الوقت الذي أدان فيه مولر 32 شخصا وثلاث شركات روسية، فإن التحقيقات أثبتت أن تورط روسيا كان يتعلق بالقرصنة، وهو ما توصلت إليه وكالات الاستخبارات الأميركية.

وعلى الرغم من أن ترامب كان ضعيفا أمان روسيا، يقول أنغر، إن في قمته مع بوتين في هلسنكي في الشهر الماضي صدم العالم بالقول إن الكرملين لم يقم بأي تدخل.

ويتهم أنغر منظمة ترامب، غسلها مليارات الدولارات من أجل الجريمة المنظمة في روسيا، ولم يتسن على الفور الاتصال بمحامي للرئيس للتعليق على سلوك ترامب المزعوم، كما هو مفصل في كتاب أنغر.

علاقات ترامب بروسيا منذ السبعينات
ويقول الكتاب "إن ارتباطات ترامب مع الروس المشبوهين يعود إلى السبعينيات في برايتون بيتش، وهو حي للطبقة العاملة في بروكلين حيث كان والده فريد يملك عشرات العقارات، ومن بين هؤلاء سيمون كيسلين وتامر سابير، وهما مهاجران روسيان كان من المفترض أن يكون لهما روابط مع عائلات الجريمة الروسية، وبفتحا متجرا للالكترونيات استخدمه عملاء KGB لشراء لوازمهم، وآخر يدعى دافيد بوغاتين، وهو من قدامى المحاربين السوفياتيين من أصل روسي، تحول إلى مواطن أميركي اعترف في وقت لاحق بأنه مذنب في  برنامج لتهريب البنزين مع عصابات روسية".

ولم يكن لدى ترامب أي مشكلة في شراء بوغاتين خمس شقق فاخرة في برج ترامب، وهو مجمع سكني جديد في جادة فيفث في نيويورك، في منتصف الثمانينات مقابل 6 ملايين دولار، وعلى الرغم من أن هذا يعادل 14.5 مليون دولار اليو ، فإن أسعار العقارات في نيويورك فاقت كثيراً التضخم العادي، مما يجعل السعر المعادل أعلى بكثير من ذلك اليوم.

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد

وفي الواقع كان برج ترامب واحدا من مبنيين فقط في نيويورك في الوقت الذي سمح للناس بشراء الشقق الخاصة باستخدام الشركات التي أخفت من كان المشتري.

ولم يوضح الكتاب الجديد ما إذا كان ترامب يعرف ذلك أم لا، فعندما أغلق الصفقة مع بوغاتين ساهم فقط في غسل الأموال للمافيا الروسية، وكان لدى ترامب طموحات خارج نيويورك وعندما بدأ في السيطرة على أعمال العائلة التي كان ينظر إليها في الخارج،  عثر على شركاء راغبين التعامل معه في روسيا، وفي يناير/ كانون الثاني 1987، قبل سقوط جدار برلين بسنتين، تمت دعوته من قبل السفير السوفياتي لدى الأمم المتحدة، يوري دوبينين، لزيارة موسكو للحديث عن فتح فندق جديد هناك، وسافر ترامب مع زوجته الأولى إيفانا واثنين من الزملاء لم يذكر اسمها إلى روسيا.

ومكث ترامب في فندق ناشونال في موسكو وخلال رحلته بالكامل كان من شبه المؤكد مراقبته خلال الـ 24 ساعة من قبل المخابرات الروسية.

وقال كالوجين، الذي يرأس فرع المديرية الأولى في كي جي بي، والذي كان مسؤولاً عن العمليات الأجنبية وجمع المعلومات الاستخبارية، إنه كان من الممارسات الشائعة في ذلك الوقت استخدام النساء لجذب رجال الأعمال.

وأضاف كالوجين لمراسل في إحدى المرات "في عالمكم في العديد من المرات  تطلبون من شبابكم أن يقفوا ويخدموا بلدهم بكل فخر، وفي روسيا أحيانا نطلب من نسائنا فعل ذلك".
وأوضح كالوجين في مقابلة مع الكتاب الجديد، والذي كان أحد كبار الضباط في الـ KGB في وقت كان فيه بوتين صغيراً، إن ترامب ربما كان لديه العديد من السيدات الشابات تحت تصرفه.

رحلة طويلة

وكانت الرحلة طويلة قبل زيارة ترامب لعام 2013 إلى موسكو لحضور مسابقة ملكة جمال الكون، وأدت تلك الزيارة إلى مزاعم بأنه تم تصويره مع فتايات في غرفته.


وتعمقت علاقات ترامب مع روسيا في التسعينات بعد أن بدأت الكازينوهات في أطلانتيك سيتي في الإفلاس ودخل شركته في ديون بقيمة 3.4 مليار دولار، وذهب ترامب إلى روسيا ليحصل على ما يسمى بالتمويل البديل.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد علاقة دونالد ترامب مع الروس قبل31 عام تتصدَّر كتاب أميركي جديد



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates