دوامات الغياب تكشف الواقع المستتر خلف غلالات الحاضر
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"دوامات الغياب" تكشف الواقع المستتر خلف غلالات الحاضر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "دوامات الغياب" تكشف الواقع المستتر خلف غلالات الحاضر

القاهرة ـ اش ا

صدرت مؤخرا رواية (دوامات الغياب) لمحمد عطية محمود، عن سلسلة "أدب الجماهير" بالمنصورة، التي يشرف عليها الروائي الكبير فؤاد حجازي، لوحة الغلاف بعنوان "انفجار" من أعمال الفنان التشكيلي السكندري محسن عبد الفتاح..تدور الرواية، فى 140 صفحة، في عالم المهمشين وعمال الشون والتجمعات السكنية الفقيرة بجنوب غرب الاسكندرية، وبها يدور الصراع بين الطبقات الثلاث التي تمثل شريحة من المجتمع، في فترة أول التسعينيات من القرن الماضي، مع رصد لحركة هذا المجتمع، مع تأصيل أجزاء من تاريخ الإسكندرية عبر فترات متعددة، وتأصيل دور الوعي الدينى المتمثل في وجود مقامات الأولياء والمشايخ الذين ارتبطوا بتكوين الوعي الشعبي مع رصد عدد من المتغيرات على مستوى المكان وعلى مستوى الشخوص، وكل الشخصيات تقريبا تلعب نفس دور البطولة، وتستطيع أن نقول أن البطولة هنا للمكان نفسه. وألحقت بهذه الطبعة دراسة الدكتور هيثم الحاج علي، بعنوان :"بلاغة الحضور المضاد في رواية "دوامات الغياب"، ومنها/انها نموذجا لكتابة تستلهم الروح القصصية، وتستغل آلياتها، لكنها تنبئ عن كتابة تسعى إلى كشف الواقع المتستر خلف غلالات الحاضر، من أجل الوصول إلى عمق أزماته، عن طريق ملاحظة الغياب، قبل التأثر بالوجود.و"دوامات الغياب" هي الإصدار الرابع للكاتب، بعد ثلاث مجموعات قصصية هي: "على حافة الحلم" 2003، "وخز الأماني" 2004، "في انتظار القادم" 2009، وله تحت الطبع "عيون بيضاء" مجموعة قصصية، "صور من تجليات الحياة" قراءة في الإبداع القصصي لنجيب محفوظ، "قراءات في الرواية العربية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دوامات الغياب تكشف الواقع المستتر خلف غلالات الحاضر دوامات الغياب تكشف الواقع المستتر خلف غلالات الحاضر



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 19:25 2012 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ما هي النصائح الهامة للاستذكار الجيد ؟

GMT 22:38 2013 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مطلقة تنفق 100 ألف جنيه استرليني لاستعادة خاتم زواج

GMT 15:56 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

عرض "ايفانوف" لتشيكوف على المسرح الفرنسي

GMT 00:21 2012 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

رشاقة الباليه في حفل مكرس للراقصة الروسية إيلزا لييـبا

GMT 18:05 2014 السبت ,20 كانون الأول / ديسمبر

نرمين عبادة تقدم مجموعة من الحلي للاحتفال بالكريسماس

GMT 13:00 2014 الثلاثاء ,19 آب / أغسطس

أحذروا إفشاء الأسرار الزوجية الخاصة بالفراش

GMT 20:47 2013 الإثنين ,18 شباط / فبراير

وسائد مزينة بأشكال رقمية فريدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates